أخبارإقتصاد

( هيئة ) أسواق المال تطلق رابع إصدارات مجلتها التوعوية الإلكترونية

أطلقت هيئة أسواق المال، أمس، عبر موقعها الإلكتروني، رابع إصدارات مجلتها التوعوية الإلكترونية، والتي تناولت جوانب عدة ذات صلة بطبيعة أنشطة الهيئة ومهامها وموضوعات متنوعة في مختلف زوايا المجلة: التوعوية والقانونية والتنظيمية والرقابية، إضافةً إلى الزاوية الخبرية، وأخرى متعلقة بتغطية أنشطة الهيئة وفعالياتها.

ويمكن القول بأن ثمة تطورات مهمة شهدها الإصدار الحالي، سواء في الموضوعات التي يتناولها أو طريقة عرضها، إضافة إلى استحداث زوايا جديدة مبتكرة، كزاوية «رأي و رؤية» في العدد الحالي، والتي تستهدف الهيئة من ورائها جعل المجلة منصة إعلامية اقتصادية وطنية تتخطى حدود أنشطة الأوراق المالية ونافذة لعرض قضايانا الاقتصادية، وفق رؤى أصحاب الخبرة والاختصاص من الشخصيات الاقتصادية، حسب ما يراه الأستاذ الدكتور أحمد عبدالرحمن الملحم رئيس مجلس مفوضي الهيئة في افتتاحية العدد الجديد.

دروس مستفادة

وعرضت أول موضوعات الزاوية لرأي د. محمد يوسف الهاشل محافظ بنك الكويت المركزي، حول الدروس المستفادة من الأزمات، كما تناول الدكتور الملحم في زاويته الافتتاحية أيضاً توجه الهيئة لتعزيز الإدراجات النوعية في البورصة، وجهودها لتوفير الأطر اللازمة لها، باعتبارها أحد سبل تحقيق الخطة الإنمائية الحكومية والإصلاح المالي والاقتصادي في الوقت ذاته. لتتوالى بعد ذلك زوايا الإصدار الثابتة، بدءاً بزاوية «عبق الريادة» التي أوجزت سيرة المغفور له بإذن الله، سعد علي الناهض، ودوره سواء على صعيد العمل الإنساني أو على صعيد تأسيس جمعية الهلال الأحمر الكويتية، والذي كان لجهوده الأثر الأبرز في تبوؤها مكانة عالمية مرموقة.

الزاوية القانونية تناولت موضوع «الأحكام العامة لعقد رهن الأوراق المالية»، تلتها زاوية «حدث العدد» المخصصة لاستعراض قصة «خصخصة سوق الكويت للأوراق المالية من الألف إلى الياء، والذي خصته الهيئة بتقرير خاص أصدرته مؤخراً.

حوار مطول

أما زاوية «حوار العدد» فقد قدمت حواراً مطولاً مع الخبير الاقتصادي عبداللطيف الحمد، أوجزت فيه مسار حياته الشخصية والمهنية لاسيما حين ترؤسه الصندوق الكويتي العربي للانماء الاقتصادي، لتلقي الضوء على أبرز محطات إنشاء الصندوق وإسهاماته.

وقدمت زاوية «تقارير» ثلاثة تقارير تخصصية، أولها عرض أداء بورصة الكويت خلال الربع الأول من العام الحالي، أما ثانيها فخصص لمتابعة مهام الرقابة المكتبية لكل من الأشخاص المرخص لهم وأنظمة الاستثمار الجماعي والشركات المدرجة غير المرخصة، وأما آخر تلك التقارير فعرض إحصائيات وبيانات مجمعة للمحافظ الاستثمارية مع نهاية الربع الأول من 2021، ثم الزاوية التوعوية التي تنوعت موضوعاتها بين: بقعة ضوء توعوية، من ذاكرة البورصة، حكاية النقود، العملات الرقمية ومخاطرها، صندوق الأجيال القادمة، الذكاء الاقتصادي، قبل أن يخصص «ملف العدد» لبرنامج الهيئة للمؤهلات المهنية الذي يدخل مرحلة تطبيقه الإلزامية مطلع أكتوبر القادم.

مستهدفات

وتناولت زاوية «آفاق وتوجهات» مشروع تطوير منهجية التخطيط الإستراتيجي لدى الهيئة وعرفت بمستهدفاته ومراحل تطبيقه، أما «أسهم الخزينة» بمزاياها الإيجابية وتأثيراتها المحتملة فكانت موضوع زاوية «موضوعات أخرى»، تلتها زاوية «أحداث و فعاليات» التي أوجزت أبرز فعاليات الهيئة خلال فترة الإصدار (مارس- مايو)، كما قدمت زاوية أخرى أبرز الأخبار الاقتصادية خلال الفترة آنفة الذكر، قبل أن يختتم العدد بزاويته الأخيرة «في الختام»، التي استعرض فيها رئيس تحرير المجلة – مدير مكتب التوعية توجهات الهيئة نحو اقتصاد المعرفة.

وأخيراً، تجدر الإشارة إلى أن مجلة «هيئة أسواق المال» إصدار توعوي إلكتروني فصلي ربع سنوي يعنى بالشأن الاقتصادي وأنشطة الأوراق المالية، ويهدف لتغطية أخبار الهيئة وفعالياتها، والإسهام في التوعية المطلوبة عبر تناول قضايا مالية واستثمارية وقانونية، وصدر العدد الأول منها مطلع سبتمبر، ويمكن متابعتها على الموقع الإلكتروني للهيئة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى