رياضة

فرانكو ( محتار ) بعد إصابة لوكاس وغياب مروي

يبحث مدرب القادسية الإسباني بابلو فرانكو عن حلول بديلة على مستوى رأس الحربة قبل مواجهة الغريم التقليدي العربي بعد غد في الجولة الرابعة من دوري stc الممتاز، بعد أن تعرض لضربة موجعة بإصابة المهاجم البرازيلي لوكاس غاوتشو في الظهر ما قلل من فرص مشاركته بصورة شبه أكيدة، وما زاد الأمر صعوبة عدم القدرة على الاستعانة بخدمات المهاجم الشاب عبدالعزيز مروي الذي سيجري عملية جراحية في العين اليوم، والتي غاب بسببها عن التدريبات في الأيام الماضية.

وبلا شك سيقوم فرانكو بعملية تدوير بين لاعبيه المساندين لخط المقدمة، على أن يلعب أحدهم دور المهاجم الصريح كبدر المطوع وعيد الرشيدي.

وستكون مواجهة «الأخضر» هي الأخيرة التي سيغيب عنها أحمد الظفيري عن الفريق ومعها تنتهي مدة عقوبة الـ 4 مباريات، وسيفتقد الفريق أيضا لخدمات المدافعين ضاري سعيد الذي عانى من قطع في الرباط الخلفي للركبة وسلطان صلبوخ الذي لم يتعاف بعد من إصابته بشكل مؤكد.

إلى ذلك، ينتظر الفريق وصول المهاجم النيجيري ثيوفيلوس سولومون المتواجد في ألبانيـا خلال الأيام القليلة المقبلة وكذلك مدرب اللياقة الإسباني اليخاندرو كارو المتواجد في تركيا والذي تأكد وصولــه 25 الجاري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى