أخبارمنوعات

( د.جنان الحربي ) : حليب العنكبوت 4 أضعاف بروتين حليب البقر

قالت خبيرة علم الحشرات والأستاذ المساعد في «التطبيقي» د ..جنان الحربي ان قدرة الأمهات على إنتاج الحليب لأطفالهن عادة فريدة من نوعها للثدييات، ولكن هناك نوعا من العناكب يرضع صغاره أيضا.

وأضافت: وفقا لدراسة نشر ملخصها في «الغادريان» فإن عنكبوت القافز الأصلي توكسيس ماغنوس Toxeus magnus الموجود في الغالب في تايوان وجنوب شرق آسيا يفرز حليبا لإرضاع صغاره والعنكبوت القافز الشبيه بالنمل الأسود ينتمي إلى أكبر مجموعة من العناكب في العالم، مع أكثر من 5 آلاف نوع.

وتابعت: أنثى عنكبوت القافز تفرز سائلا أبيض كريمي يحتوي على السكريات والدهون والبروتينات، يطلق علية الباحثون حليب العنكبوت، وتضع الأم قطرات السائل بالقرب من صغارها التي فقست حديثا لتلعقه، وبعد ذلك تقوم الصغار بامتصاصه بنفسها مباشرة من فتحة القناة التي تنتج البيض تعرف بـ epigastric furrow.

واستطردت: ولعل الأمر الأكثر إثارة للدهشة هو أن الباحثين وجدوا أن صغار العناكب التي فقست حديثا تعتمد اعتمادا كليا على الحليب لتلبية احتياجاتها الغذائية وتواصل شرب الحليب حتى بعد بلوغها 53 يوما من العمر ووصولها مرحلة النضج الجنسي، وذكر العلماء في 2018 إلى أن حليب العنكبوت يتفوق في القيمة الغذائية على حليب البقر، حيث يحتوي على أربعة أضعاف البروتين الموجود في حليب البقر.

ووفق دراسة جديدة فإن حليب العنكبوت يحتوي على ملليغرامين من السكر لكل ملليلتر من السائل، و5.2 ملليغرامات من الدهون و124 ملليغراما من البروتين.

ويقول الباحث الصيني تشن إنه من غير الواضح كيف تنتج العناكب مثل هذا السائل المغذي، ويشتبه في أن الحليب قد يكون مصنوعا من بيض غير مخصب، وتقوم العنكبوت الأم بتدويره
وإلى اليوم لم تثبت أي دراسة ماهية هذا السائل. وقالت: هذا الاكتشاف يذكرنا بأن توفير الحليب والرعاية طويلة الأجل معا قد لا تتطلب تركيبة دماغية معقدة التي افترضها العلماء، وأن العناكب ليست بالضرورة مخلوقات قاسية ومزعجة للبعض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى