أخبارفنون

جنات: ( بطلة حدوتك ) تعبر عن قضية واقعية

عادت الفنانة جنات إلى إصدار الألبومات الغنائية، بعد غياب استمر نحو 3 سنوات، بألبومها الأخير «أنا في انتظارك»، الذي طرح خلال الفترة الماضية، وحقق رد فعل جيداً. في دردشتها معنا ، تتحدث جنات عن الألبوم والأمومة وتفكيرها في التمثيل وغيرها من التفاصيل، وإلى نص الحوار:

• طرحت ألبومك الجديد “أنا في انتظارك”، بعد غياب طويل، حدثينا عن ردود الفعل؟

– سعدت جداً برد فعل الجمهور، على الرغم من الظروف الصعبة التي طرح فيها الألبوم وأزمة الموجة الثانية من جائحة كورونا، إلا أن الأغنيات ظلت تريند على مواقع التواصل الاجتماعي، وسعدت بردود الفعل والاصداء الايجابية التي لمستها بنفسي من الجمهور وتعليقاتهم، سواء في الشارع أو عبر حساباتهم بمواقع التواصل.

• ما سبب الغياب الطويل؟

– أتأنى في اختيار الاعمال التي أقدمها، وأسعى دائماً لتقديم الأفضل في الالبوم، وهو أمر ليس سهلا على الإطلاق، وكان من المفترض أن أطرح ألبومي بداية 2020، لكن أزمة كورونا وما حدث بعدها جعلني أتفق مع الشركة المنتجة على تأجيل طرح الألبوم، انتظاراً لوقت أكثر مناسبة، فالظرف والوقت آنذاك لم يكونا مناسبين على الاطلاق.

• هل كان مقصوداً أن يكون الالبوم باللهجة المصرية؟

– على العكس، كنت اتمنى أن استطيع الغناء بلهجات اخرى، لكني لم اوفق في العثور على أغنيات بلهجات اخرى جيدة يمكن أن اضيفها للالبوم، وهو أمر اتحمل مسؤوليته، فهو كسل مني في البحث عن المزيد.

• أي من زملائك قام بتهنئتك على الألبوم؟

– تلقيت تهاني ومباركات عديدة على الألبوم من اساتذة وزملاء واصدقاء خلال الاسابيع الماضية، منهم أحلام وسميرة سعيد وآخرين، حتى لا أنسى أحدا.

• شاركت مع وليد سعد في أغنية “بطلة حدوتك”، التي طرحت كشارة لمسلسل “بخط الإيد”، كيف وجدت التجربة؟

– تحمست للأغنية بسبب اختلافها بشكل كامل عن الأغنيات، التي قدمتها من قبل، فهي تعبر عن قضية واقعية، كما أن وليد سعد من الأصدقاء الذين تربطني بهم علاقة جيدة، وهو استطاع أن يعبر عن فكرة العمل في الأغنية، لاسيما أن القضية التي يناقشها المسلسل موجودة في كل منزل، لذا لمست الأغنية الجمهور عن قرب، وحققت ردود فعل جيدة جداً منذ طرحها، فهي من التجارب التي أعتز بها.

• كيف ترين تزايد الاهتمام بأغاني المهرجانات مؤخرا؟

– هذه النوعية من الأغنيات ليست جديدة، وهي منتشرة، لا في مصر فقط ولكن في العالم، صحيح أن هناك مشكلة في بعض الاغنيات التي يتم تقديمها، لكن في النهاية هناك تجارب كثيرة جيدة جداً بها، وحصلت على إعجاب من الجمهور، وهناك أغنيات كثيرة تعجبني وابنتي جنات تحب بعضها وترقص عليها، فلا يوجد تعارض بين الاعجاب بأغاني المهرجانات والاغنيات الجديدة، سواء الأجنبية أو العربية، فهو لون من الالوان الغنائية.

• وضعت ابنتك جوليا قبل شهور قليلة، كيف تتعاملين مع أبنائك خلال الفترة الحالية؟

– أطفالي في مرحلة عمرية صغيرة جداً وبحاجة إلى رعاية مستمرة، لذا فمعظم الوقت أقضيه برفقتهم، فهم كل حياتي، صحيح أن هناك أمورا كثيرة تغيرت في حياتي، لاسيما من ناحية توزيع وقتي وعدم قدرتي في كثير من الأحيان على القيام بنفس الأمور التي كنت أقوم بها في السابق، إلا أنني حريصة على التوفيق بين رعايتهم وتقديم أغاني جديدة.

• ماذا غيرت الأمومة في جنات؟

– غيرت كثيراً بكل تأكيد، فبنتاي جزء جديد من عالمي الخاص وأشعر بالسعادة وأنا أراهما كل يوم تكبران أمامي، وأتمنى أن تحققا كل ما تتمنيانه في حياتها وأن تكونا دائما سعيدتين.

• هل فكرت في الغناء لهما؟

– بالفعل، طلبت من صديقي الشاعر الكبير أيمن بهجت قمر أن يكتب أغنية لابنتيّ، ولدي حماس لهذه الفكرة، وبانتظار انتهائه من كتابتها للشروع في تنفيذها، فهو مبدع وأثق بأنه سيكتب أغنية مختلفة ومميزة تبقي في الذاكرة.

• شاركت مؤخراً في حفلة عيد الحب بالأوبرا، حدثينا عن الحفل؟

– سعدت بالغناء على خشبة دار الاوبرا المصرية ولقاء الجمهور، بعد غياب بسبب أزمة كورونا، ولمست حرصا واضحا في الاهتمام بالاجراءات الاحترازية بشكل كبير من المنظمين، وهذه الليلة من الحفلات التي لا أنساها، فالأوبرا المصرية من الأماكن التي أعتز بالغناء فيها، وجمهورها قريب إلى قلبي.

• تحدثت كثيراً عن التمثيل، لكن هذه الخطوة لم تأتِ بعد، فما السبب؟

– التمثيل خطوة ليست سهلة، وكل ما افكر فيه ضرورة اختيار العمل المناسب الذي يمكن من خلاله أن أقدم نفسي للجمهور كممثلة، وأن يكون اضافة لي وليس تراجعا عما حققته في الغناء، لذا كنت أتريث في الاختيار بشكل كبير، بالإضافة إلى بحثي عن التوقيت المناسب، صحيح أنني اقوم بالتمثيل في الأغاني المصورة، لكن التمثيل لدقائق أمام الكاميرا يختلف عن عمل فني، سواء في السينما والتليفزيون، وفي الوقت الحالي انتظر التجربة التي تضيف لي، لدي سيناريو في الوقت الحالي، لكن لم احسم موقفي منه بشكل نهائي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى