أخبار

( الخليج ) يدعم المجتمع والاقتصاد المحلي في «سوق قوت» كراعٍ رئيسي لموسمه السابع

كجزء من سعيه المتواصل والمستمر لدعم المجتمع المحلي في الكويت، يدعم بنك الخليج «سوق قوت» الذي ينطلق في عامه السابع هذا السبت في حديقة الأبراج في العديلية.

ويضم السوق العديد من المحلات والمطاعم والمزارع وأصحاب المشاريع الشابة ممن يعرضون منتجاتهم الطازجة لزوار السوق. كما يضم السوق أيضا بعض الطباخين ممن يقدمون أشهى الأكلات الطازجة للزوار، بينما يستضيف بنك الخليج كرنڤالا صغيرا داخل السوق، ويقدم عدة أنشطة ترفيهية للزوار.

وينطلق السوق هذا العام في حديقة الأبراج في العديلية، وذلك في أول سبت من كل شهر، ابتداء من ديسمبر وحتى مارس. وسيستقبل زواره من الساعة 9 صباحا وحتى 5 مساء. وستكون انطلاقة هذا الموسم السبت المقبل 7 ديسمبر، على أن تليه الأسواق المقبلة في 11 يناير و8 فبراير و7 مارس.

وقال مساعد المدير العام للاتصالات الخارجية في بنك الخليج، أحمد الأمير: «شاركنا في دعم سوق قوت في الموسم الماضي، وكانت تجربة رائعة فعلا، تعرفنا من خلالها على مجموعة كبيرة من المشاريع الشابة التي تدعو للفخر، ونحن متحمسون للموسم الجديد من سوق قوت، ونقدم لهم كل الدعم ضمن جهودنا في تشجيع الشركات المحلية والمواهب الشابة في المنطقة.

ونفخر بأن نكون جزءا من السوق الذي يحوي كل هذا الإبداع والابتكار، والذي تتطلع له جميع فئات المجتمع.

فبينما نجح سوق قوت في خلق هذه البيئة الإبداعية الآمنة، ندرك أهمية دور المؤسسات الكبيرة كذلك في رعاية المجتمع والتفاعل مع أفراده والمشاريع الصغيرة فيه، ونتطلع إلى يوم ممتع جدا في الهواء الطلق، ومتحمسون للتعرف على الابتكارات الفريدة التي سيقدمها البائعون في السوق».

و«سوق قوت» هو سوق للمزارعين الحرفيين تأسس عام 2013 لدعم المجتمع المحلي من خلال المبادرات الموسمية ويتمحور تركيزه أيضا حول البائعين الصغار والمتوسطين المتخصصين في المنتجات الزراعية والحرف اليدوية والمنتجات الغذائية محلية الصنع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى