منوعات

ارتفاع معدل انتحار النساء في اليابان بنسبة 15% بسبب «كورونا»

ارتفع معدل انتحار السيدات في دول اليابان بنسبة 15%، بسبب انتشار وباء فيروس كورونا، وذلك بعد تفاقم الضغوط على النساء إذ فقدت العديد وظائفهن في طوكيو، وتعيش واحدة من كل 5 نساء بمفردها، كما أدت الإجراءات الاحترازية والحظر وتجنب زيارة الأسر إلى تفاقم الشعور بالعزلة.

وعانت نسبة أخرى من النساء، من التفاوتات العميقة في تقسيم الأعمال المنزلية ورعاية الأطفال خلال فترة العمل من المنزل، أو من ارتفاع معدلات العنف المنزلي والاعتداء الجنسي، وذلك وفقًا لما نشرته صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية.

وأشارت الصحيفة، إلى أن الوباء تسبب بارتفاع مقلق في حالات الانتحار بين النساء في اليابان، وفي العام الماضي شهدت اليابان 6976 حالة انتحار جميهم من النساء، في زيادة بنسبة 15% عن عام 2019، وهي أول زيادة سنوية منذ أكثر من عقد.

ونقلت الصحيفة، تجربة إحدى اليابانيات وتدعى”نازونا هاشيموتو” والتي كانت تعاني من نوبات هلع بعدما فقدت عملها كمدربة بدنية في إحدى الصالات الرياضية في أوساكا، وبناءً على توصية الحكومة كان أصدقاؤها يقيمون معها في المنزل.

وكانت نازونا، تخشى البقاء بمفردها، وأحياناً كانت لا تستطيع التوقف عن البكاء، وتم تشخيصها بالاكتئاب، بعد أن حاولت الانتحار في شهر يوليو الماضي، إلا أن أحد أصدقائها تمكن من إسعافها وإنقاذ حياتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى