أخبارعربي وعالمي

إيران تغلق بشكل طارئ مفاعل بوشهر النووي وتوقعات بانقطاع الكهرباء بعد انخفاض الإنتاج ( 1000 ميغاواط )

أفاد التلفزيون الرسمي الإيراني بإغلاق منشأة بوشهر النووية بشكل طارئ.

ونقلت وسائل اعلام روسية عن غلام علي رخشاني مهر، المسؤول في شركة الطاقة الكهربائية الحكومية الإيرانية، قوله في برنامج حواري إن «إغلاق محطة بوشهر بدأ السبت، وسيستمر بين ثلاثة وأربعة أيام».

وأشار إلى إمكانية حدوث انقطاع في التيار الكهربائي.

لم يدل رخشاني مهر بتفاصيل، لكن هذه هي المرة الأولى التي تعلن فيها إيران عن إغلاق طارئ للمحطة الواقعة في مدينة بوشهر الساحلية جنوبي البلاد.

وحسب ما ذكر الموقع الإعلامي لشبكة «خبر» التابعة لهيئة الإذاعة والتلفزيون الإيراني كشف رخشاني مهر، انخفاض 1000 ميغاواط في إنتاج الكهرباء في إيران وحاول إلقاء اللوم على العملات الرقمية، موضحا أن استهلاك «منتجي العملات الرقمية من الكهرباء يعادل نصف استهلاك طهران».

هذا، وكان نائب رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، محمود جعفري قال في حديث لوكالة أنباء الطلبة الإيرانية «إيسنا» في مارس الماضي، عن إمكانية إغلاق الوحدة الأولى لمفاعل بوشهر للطاقة النووية، لعدم قدرة إيران على شراء قطع غيار ومعدات لها من روسيا بسبب العقوبات الأميركية المفروضة في 2018 بعد انسحاب الرئيس الاميركي دونالد ترامب من الاتفاق النووي.

وعزى جعفري ذلك إلى «مشاكل في تحويل العملة نتيجة للعقوبات المصرفية» التي فرضت الولايات المتحدة، وقال: «إذا لم يتم إيجاد حل للمشاكل المصرفية والعملات، فإن توليد الكهرباء بالوحدة سيواجه مشاكل خطيرة هذا العام، وللأسف يخشى أن يتم إغلاق ذلك».

يذكر أن صيانة وتشغيل مفاعل بوشهر للطاقة النووية مرتبطة بتوفير العملة الأجنبية وتحويلها لشراء الخدمات والقطع المطلوبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى