دان البابا فرنسيس الجمعة "الظلم الفظيع" في الضواحي العشوائية الكبيرة للمدن الافريقية، نتيجة الفساد والاحتكار الذي يستفيد منه البعض، وذلك قبل مغادرته كينيا متوجها الى اوغندا، المحطة الثانية من جولته في افريقيا. ودعا ايضا الشبيبة الى مقاومة الفساد والقبلية والتطرف. وتحدث البابا فرنسيس في كنيسة "القديس يوسف العامل"، التي تشرف عليها الرهبانية اليسوعية، في ضاحية كانغيمي العشوائية المترامية في نيروبي، حيث يتكدس اكثر من 100 الف شخص، وتتجمع مظاهر التدهور البيئي والبشري التي انتقدها الخميس امام الامم المتحدة. وقال البابا بنبرة حادة "كيف لا انتقد اشكال الظلم الذي تتعرضون له؟ والظلم الفظيع للتهميش في المدن يتجلى بالجروح التي تتسبب بها الاقليات التي تحتكر السلطة والثروة وتبذر الاموال بانانية بينما تضطر الاغلبيات المتزايدة للجوء الى ضواح مهملة ملوثة ومهمشة". وامام حشد أعد له استقبالا مؤثرا، انتقد البابا ايضا "اشكالا جديدة من الاستعمار" تجعل من البلدان الافريقية "قطعا من آلية واجزاء من تشابك هائل" وتعرضها لشتى انواع "الضغوط لحملها على تبني سياسات تهميش مثل سياسة الحد من الولادات". وتهدف هذه السياسات كما قال الى "تشريع نموذج التوزيع الحالي حيث تعتقد اقلية ان من حقها الاستهلاك بنسبة يتعذر تعميمها". العمل من اجل "مجتمع نزيه" وندد الحبر الاعظم ب"تعذر الاستفادة من البنى التحتية والخدمات الاساسية"، ودان "التوزيع الظالم للاراضي الذي يحمل عائلات بأكملها على دفع ايجارات باهظة" و "احتكار الاراضي عبر +شركات خاصة+ لا وجه لها وتسعى حتى الى امتلاك ملاعب المدارس التي يتعلم فيها اولادكم". واضاف ان "العداء الذي تتعرض له الاحياء الشعبية يتفاقم عندما تستخدم المنظمات الاجرامية التي تخدم المصالح الاقتصادية او السياسية، اطفالا وشبانا +بمثابة وقود+ لأعمالهم الملطخة بالدم". وفيما اعربت راهبة من هذه الضاحية العشوائية عن اسفها لأن 4% فقط من الاكليروس في نيروبي يعملون في الضواحي العشوائية التي يقيم فيها اكثر من نصف سكان العاصمة، دعا البابا فرنسيس "جميع المسيحيين ولاسيما الكهنة... الى الانخراط" في مساعدة سكان هذه الضواحي. وقال الأب فيديريكو لومباردي المتحدث باسم الفاتيكان، ان "زيارة ضاحية كانغيمي كانت بالنسبة الى البابا طريقة يظهر من خلالها بشكل حسي ملموس المآسي الموجودة في مدينة افريقية كبيرة والتي تطرق اليها امام مؤسسات الامم المتحدة". وكان مندوبون عن "حركات شعبية" موجودين. وكان البابا تحدث اليهم في 2014 في الفاتيكان وفي بداية تموز/يوليو 2015 في بوليفيا، والقى فيهم خطابات عنيفة جدا ضد الرأسمالية المتفلتة من كل قيد. وتوجه البابا فرنسيس بعد ذلك الى ستاد كاساراني الذي يبعد 22 كلم، حيث استقبله عشرات الاف الشبان الكينيين بحفاوة بالغة. وقال "ادعوكم جميعا الى التعاضد ضد القبلية والى القول: +نحن امة+، داعيا اياهم الى "الاصغاء للاخرين" والى "مد اليد"، فيما لا تخلو كينيا من التوترات الاتنية. ودعا ايضا الى التصدي للفساد "وهو طريق يؤدي الى الموت" والى "الا تتذوقوا" الطعم المخادع"، كونه يأكلكم من الداخل". وعزا البابا تطرف بعض الشبان الى "نظام دولي ظالم، والى اقتصاد لا يضع الانسان في صلب اهتماماته، بل اله المال". وقال ان "ما يتعين القيام به قبل كل شيء لمنع" مجموعات متطرفة من تجنيد شاب هو منحه "التعليم والعمل". وقد غادر البابا فرنسيس كينيا في الساعى 16،15 (13،15 ت غ) متوجها الى اوغندا المجاورة، المحطة الثانية من رحلته الافريقية. وسيلتقي الرئيس يوويري موسيفيني والطبقة السياسية والهيئة الديبلوماسية ويلقي الخطاب الاول خلال زيارته التي تستمر يوما ونصف اليوم في هذا البلد المعروف بماضيه المأسوي جراء الحروب واعمال العنف والديكتاتوريات، مع نسبة مرتفعة جدا من المصابين بالايدز. والمرحلة الاخيرة من هذا النهار الحافل، ستكون في مونيونيو قرب كمبالا، حيث حكم الملك الاوغندي موانغا في 1886 بالموت على شبان مسيحيين كانوا في خدمته لانهم رفضو التنكر لايمانهم والتحول عبيدا لنزواته الجنسية. وستنتشر قوات الامن الاوغندية بأعداد كبيرة على الطريق التي سيسلكها البابا، في بلد احبط اخيرا عددا كبيرا من الاعتداءات التي كان عناصر حركة الشباب الاسلامية الصومالية ينوون تنفيذها. وعلى غرار كينيا، ارسلت اوغندا فرقة عسكرية الى قوة الاتحاد الافريقي في الصومال (اميصوم). لذلك فهي هدف محتمل للاسلاميين الصوماليين الذين يدورون في فلك تنظيم القاعدة الذي اعلن في 2010 مسؤوليته عن اعتداء اسفر عن 76 شخصا في مطعم وحانة في كمبالا. و47% من الاوغنديين هم من الكاثواليك اي اكثر من 17 مليونا. واوغندا احدى الدول التي تضم انشط مؤسسات اجتماعية للكنيسة في افريقيا. وسيتوجه البابا الاحد الى بانغي عاصمة افريقيا الوسطى التي تمزقها منذ 2013 مواجها عنيفة بين ميليشيات مسيحية ومسلمة، وهي المحطة الاكثر خطورة في هذه الرحلة الاولى الى افريقيا خلال حبريته.  

... إقراء المزيد

أوضح قائد الجيش اللبناني العماد جان قهوجي يوم الجمعة أن الهبة السعودية لتسليح الجيش بقيمة ثلاثة مليارات دولار ما زالت في طور التنفيذ وان اجراءاتها تحتاج الى وقت. ووقعت فرنسا ولبنان في نوفمبر تشرين الثاني العام الماضي إتفاقا تموله المملكة العربية السعودية قيمته ثلاثة مليارات دولار لتوريد أسلحة وعتاد عسكري فرنسي للجيش اللبناني. وقال قهوجي في اتصال مع رويترز "لا زلنا نعمل على الهبة ولم تنته بعد. نحن في طور التنفيذ الان. نعقد اجتماعات دورية ومستمرة لاتمامها ونعبر عن تقديرنا لكل من يدعم جيشنا وخصوصا المملكة العربية السعودية." ومضى يقول "أتممنا كل الاوراق المطلوبة والصفقة ليست حبرا على ورق كما تداولت وسائل الاعلام." جاءت اقوال قائد الجيش توضيحا لما تداولته وسائل اعلام لبنانية محلية عن ان الصفقة السعودية "حبر على ورق". وكانت رويترز نقلت عن قائد الجيش يوم الخميس قوله "نحن ننتظر الهبة السعودية منذ سنة ونصف السنة. لقد أجرينا كل الاعمال التحضيرية والاجتماعات وحددنا احتياجاتنا ولكن كل شيء ما زال على الورق حتى الان. وصلنا من الهبة السعودية حتى الان 47 صاروخا فرنسيا فقط." وكان الجيش قد خاض معارك متكررة مع الجماعات المسلحة بما في ذلك متشددين على صلة بتنظيم الدولة الإسلامية وجبهة النصرة التابعة لتنظيم القاعدة في المناطق القريبة من الحدود السورية. وبالاضافة إلى دوره في حماية الحدود فإن الجيش اللبناني يقوم بأدوار عدة منها التفريق بين المتظاهرين واقامة حواجز في الشوارع وتعقب المجرمين وغير ذلك.

... إقراء المزيد

اعلنت وزارة الخارجية الاسرائيلية الجمعة انها ستفتتح قريبا ممثلية لدى منظمة دولية مقرها ابوظبي التي لا تقيم علاقات دبلوماسية مع الدولة العبرية. وقال المتحدث باسم الوزارة ايمانويل نحشون لوكالة فرانس برس ان الممثلية الدبلوماسية ستفتتح قريبا لدى الوكالة الدولية للطاقة المتجددة، مؤكدا بذلك ما ذكرته صحيفة هآرتس. وليس من شان افتتاح الممثلية وارسال دبلوماسي الى هناك ان يغير رسميا شيئا بين اسرائيل ودولة الامارات. وبما انها مقر لهذه المنظمة التي تمثل الحكومات، فان الامارات مضطرة الى استقبال اسرائيل بسبب النظام الداخلي للمنظمة الذي ينص على ان الوكالة مفتوحة امام جميع الدول الاعضاء في الامم المتحدة. لكن وجود الممثلية في أبوظبي من المرجح ان يشجع الجهود الدبلوماسية الاسرائيلية الحالية تجاه الدول العربية. وغالبا ما يقول رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو ان الوضع الاقليمي والاتفاق الدولي بشأن النووي الايراني ادى الى ظروف جديدة للعلاقات بين اسرائيل والدول العربية. ففي المنطقة، فقط مصر والاردن تقيمان علاقات دبلوماسية كاملة مع إسرائيل. وكتبت هآرتس ان الوجود الرسمي الاسرائيلي في ابوظبي كان خاضعا طوال سنوات لمحادثات بقيت طي الكتمان الشديد. واضافت الصحيفة ان هذه الفكرة دفعت باسرائيل الى دعم الامارات بمواجهة المانيا في معركة اختيار مقر الوكالة العام 2009 . ونقلت عن مسؤول اسرائيلي رفيع قوله ان اسرائيل اشترطت مقابل الدعم الحصول على الحرية الكاملة لمشاركتها في نشاطات هذه الوكالة في ابوظبي وافتتاح ممثلية دبلوماسية لها.  

... إقراء المزيد

ستنضم ألمانيا للحملة العسكرية ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا بنشر طائرات من نوع تورنادو لأغراض الاستطلاع وطائرات للتزود بالوقود وفرقاطة بعد طلب مباشر من حليفتها الوثيقة فرنسا لفعل المزيد. وقرار المساهمة بعسكريين ومعدات عسكرية يمثل نقلة لألمانيا التي أحجمت عن مثل هذا التدخل المباشر في الصراع. وليس لدى ألمانيا أي خطط للانضمام لفرنسا والولايات المتحدة وروسيا في شن غارات جوية بسوريا. وقالت وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون دير ليين للصحفيين بعد اجتماع مع نواب برلمانيين "اليوم اتخذت الحكومة قرارات صعبة لكنها مهمة ولازمة. يجب أن نقف مع فرنسا التي تعرضت لاعتداء بهذه الهجمات الوحشية من الدولة الإسلامية." ووعدت المستشارة أنجيلا ميركل بالدعم خلال محادثات مع الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند في باريس يوم الأربعاء لكنها لا تزال بحاجة لموافقة البرلمان. ويتوقع أن ترسل برلين ما بين أربع وست طائرات تورنادو وتوفير دعم بالأقمار الصناعية وطائرات لإعادة التزود بالوقود في الجو وفرقاطة للمساعدة في حماية حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديجول التي أرسلت إلى شرق البحر المتوسط لدعم الغارات الجوية في سوريا والعراق. وقال هيننج أوته عضو البرلمان عن حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الذي تنتمي إليه ميركل- وهو أيضا المتحدث باسم الحزب في شؤون الدفاع- لرويترز إن الحكومة تهدف لإعداد مسودة بالتفويض الجديد ليكون جاهزا بحلول يوم الثلاثاء المقبل وتسعى لإقراره في البرلمان الألماني بنهاية العام الحالي. تأتي هذه التحركات بعد هجمات شنها متشددون إسلاميون في باريس في 13 من نوفمبر تشرين الثاني الجاري وقتل فيها 130 شخصا ودفعت أولوند للمطالبة بتشكيل تحالف كبير لقتال الدولة الإسلامية. وسبق أن أشارت ألمانيا إلى أنها سترسل ما يصل إلى 650 جنديا إضافيا إلى مالي لتخفيف الضغط عن القوات الفرنسية هناك وزيادة عدد المدربين العسكريين لقوات البشمركة الكردية العاملة في شمال العراق لما يصل إلى 150. ووافقت برلين العام الماضي على إرسال أسلحة للأكراد. لكن ميركل خلال زيارتها لباريس يوم الأربعاء تلقت طلبا من أولوند بفعل المزيد. وقالت ميركل "حين يطلب مني الرئيس الفرنسي دراسة ما يمكن أن نفعله أكثر.. فإن واجبنا هو دراسته مليا وسيكون ردنا سريعا جدا." وقال مسؤولون ألمان إن ميركل ترى زيادة مساهمة ألمانيا في القتال بسوريا كثمن ينبغي دفعه نظير استمرار دعم أولوند لسياستها في أزمة اللاجئين. وأشار رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس في تعليقات نشرتها صحف أوروبية عديدة يوم الأربعاء إن على أوروبا الكف عن المساح بدخول أعداد كبيرة من اللاجئين. واعتبر البعض هذه التعليقات تحذيرا للمستشارة الألمانية التي تضغط على نظرائها الأوروبيين لقبول حصص من اللاجئين. ويقول مسؤولون ألمان إن الحصول على موافقة برلمانية على الخطوات العسكرية الجديدة لن يكون بالأمر الصعب في ضوء القرارات العديدة الصادرة من الأمم المتحدة بشأن سوريا ودعوة فرنسا لتفعيل بند المساعدة المشتركة في معاهدة الاتحاد الأوروبي بعد هجمات باريس. لكن هذا لم يمنع سارة فاجنكنيخت زعيمة حزب اليسار المعارض من استهجان هذا التحرك والتحذير من أنها ستزيد خطر وقوع هجمات في ألمانيا. وقالت فاجنكنيخت "لو أرسلتم طائرات تورنادو ألمانية إلى سوريا فستخلقون إرهابيين وتزيدون خطر وقوع هجوم في ألمانيا."

... إقراء المزيد

قتلت القوات الإسرائيلية يوم الخميس ثلاثة فلسطينيين خلال مواجهات في الضفة الغربية المحتلة في حين يتصاعد الجدل بين قادة عسكريين وحكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على الإستراتيجية الصحيحة لإنهاء موجة من الهجمات بالطعن والرصاص والدهس بالسيارات بدأت منذ نحو شهرين. وتسببت أعمال العنف ومعظمها عشوائية من تنفيذ شبان فلسطينيين في مقتل 19 إسرائيليا وأمريكي واحد منذ الأول من أكتوبر تشرين الأول. وقتلت القوات الإسرائيلية 91 فلسطينيا بعضهم أثناء تنفيذ هجمات والبعض الآخر خلال اشتباكات مع الشرطة والجنود. وكثير من القتلى مراهقون. ورغم أن تصاعد العنف يعود لأسباب منها غضب المسلمين بسبب زيارات اليهود لحرم المسجد الأقصى في القدس إلا أن أجهزة الأمن الإسرائيلية رددت قول مسؤولين فلسطينيين بأن فشل محادثات السلام يمثل سببا آخر. ويتعارض ذلك مع رؤية الحكومة الإسرائيلية بأن السبب الرئيسي هو التحريض من القيادة الفلسطينية وتراخي القبضة الأمنية للرئيس محمود عباس. وداهم جنود إسرائيليون يوم الخميس قرية قطنة قرب رام الله وقال الجيش إنها عملية بحث عمن يشتبه أنهم نشطاء وعن أسلحة. وأضاف أن السكان ألقوا قنابل حارقة وحجارة على الجنود الذين فتحوا النار على أحدهم بعد فشل سبل فض التظاهر. وقال مسؤولون فلسطينيون إن شابا يبلغ من العمر 21 عاما قتل. وعند نقطة تفتيش قرب نابلس قتلت قوات الأمن الإسرائيلية بالرصاص فلسطينيا قالوا إنه هاجمهم بسكين. وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن عمره 51 عاما. وقالت الوزارة إن القوات الإسرائيلية قتلت فلسطينيا ثالثا عمره 20 عاما أثناء اشتباكات في مخيم العروب للاجئين قرب الخليل وإنه توفى في المستشفى. واتهم عباس إسرائيل بتقويض السلطة الفلسطينية ودعا إلى مزيد من المشاركة الدولية قائلا "إن ما يعيشه شعبنا من ظروف بالغة الصعوبة والخطورة، جراء استمرار الإحتلال الإسرائيلي، وممارسات مستوطنيه الاجرامية، وعمليات التنكيل والاعتقالات والإعدامات الميدانية لشبابنا، والحصار الإقتصادي الخانق لشعبنا، وغياب الأفق السياسي، كلها أسباب ولدت اليأس والإحباط وانعدام الأمل بالمستقبل، وأوصلت شبابنا إلى ما تشهده بلادنا من ردود أفعال." واضاف عباس "الحكومة الإسرائيلية الحالية قد أفشلت كل فرص تحقيق السلام، ودمرت الأسس التي بنيت عليها الاتفاقات السياسية والاقتصادية والأمنية معنا، الأمر الذي يجعلنا غير قادرين وحدنا على تطبيق الاتفاقيات الموقعة بين الجانبين." ونسب ضباط إسرائيليون وبعض المراقبين الأجانب الفضل لقوات الأمن الفلسطينية في احتواء بعض أعمال العنف من خلال الاعتقال الوقائي لمن يحتمل أن يكونوا نشطاء. ونقلت وسائل الإعلام الإسرائيلية يوم الأربعاء عن ضابط كبير بالجيش لم تفصح عن اسمه أنه أوصى الحكومة بالقضاء على ما أسماه "انتفاضة محدودة" من خلال السماح بدخول مزيد من العمال الفلسطينيين والافراج عن سجناء فلسطينيين يمثلون خطورة أقل وتزويد قوات عباس بأسلحة أفضل. وقال الكولونيل نمرود ألوني قائد لواء المظلات الإسرائيلي يوم الخميس إن التعامل مع العنف الفلسطيني أمر "يلفه قدر كبير من التشوش". وقال لإذاعة الجيش الإسرائيلي "هل هناك فرصة للفوز؟ أعتقد أن هذا حقا ليس سؤالا عسكريا هذا سؤال مرتبط بشدة بقرارات الحكومة.. في هذه المرحلة نقوم بدور دفاعي عند خط مرمانا تقريبا ونحاول منع الهجوم الإرهابي التالي من الحدوث." لكن مسؤولا اسرائيليا كبيرا نفى يوم الخميس وجود انقسامات داخلية بشأن كيفية التعامل مع العنف الفلسطيني.

... إقراء المزيد

يعتبر الكثيرون الخطاب الشعبوي امرا معهودا في حملات الانتخابات التمهيدية للرئاسة الاميركية، لكن تصريحات متصدر المرشحين الجمهوريين دونالد ترامب التي تزداد حدة تدفع بعدد من المحافظين الى اعتباره "فاشيا" وخصومه في الحزب الى تكثيف الانتقادات بشأنه. في ابرز التصريحات الاخيرة، اكد قطب العقارات انه يؤيد تسجيل المسلمين في قاعدة بيانات خاصة، مكررا التاكيد انه شاهد عربا في نيوجيرزي يعبرون عن الابتهاج مع سقوط برجي مركز التجارة العالمي في 11 ايلول/سبتمبر برغم افتقاره الى اثباتات. وباتت مواقفه شرسة الى حد دفع باعضاء حتى من داخل حزبه، الى التساؤل عما اذا كان يلتزم قيم الديموقراطية. ويحذر خبراء في شؤون الجمهوريين من قدرة ترامب على الحاق ضرر طويل الامد بالحزب الجمهوري وان ترشيحه في انتخابات الحزب التمهيدية كفيل بتسليم الرئاسة الى المرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون. وبدا عدد من فرق الحملات في السباق التمهيدي متفقا على الحاجة الى معارضة ترشيح الملياردير الشهير. بلغ الامر ببعض المحافظين البارزين الى استخدام كلمة تعتبر من المحرمات لوصف عضو في حزبهم. "ترامب فاشي. انا لا استخدم هذا الوصف باستهتار او غالبا. لكنه استحقه"، على ما اكد ماكس بوت المؤرخ العسكري والمستشار السياسي للمرشح الجمهوري ماركو روبيو، في تعليق على تويتر. واضاف جون نونان مستشار الامن القومي لدى حاكم فلوريدا السابق جيب بوش ان "التسجيل القسري لمواطنين اميركيين استنادا الى الهوية الدينية هو فاشية بحتة". كذلك اشارت صحيفة نيويورك تايمز في افتتاحيتها الثلاثاء الى ان الاسبوع الفائت في الحملة "هيمنت عليه اكاذيب دونالد ترامب العنصرية". كما استخدمت صحيفة سياتل تايمز عبارات حادة مشابهة في مقال الاربعاء ندد بنشر ترامب "اكذوبة تثير الغضب تلو الاخرى". وقالت ان "رسالة حملة ترامب تعكس نوعا من الفاشية الزاحفة" التي "ينبغي رفضها". من جهة اخرى ابدت بعض الحملات ترددا في مواجهة ماكينة ترامب مباشرة. لكن بوش الذي يعاني لاحراز تقدم في السباق صعد انتقاداته مصرحا لقناة فوكس الاخبارية الاربعاء ان ترامب يخلق "كونا موازيا" بخطابه القاسي ولا سيما في ما يتعلق بالمسلمين. وقال بخصوص تاكيد ترامب حول ابتهاج البعض لهجمات ايلول/سبتمبر "انه يدلي باقوال لا معنى لها". - هزيمة ترامب - اشار الكثير من الجمهوريين على غرار حاكم ولاية نيوجيرزي كريس كريستي الى ان المناخ السائد بعد هجمات باريس سيدفع بالناخبين نحو سياسيين اكثر خبرة. لكن حملة دونالد ترامب ابدت صلابة استثنائية، وهو ما زال يتصدر جميع الاستطلاعات الجديدة بالرغم من اثبات جهات تدقيق المعلومات خطأ الكثير من تصريحاته. وقال ترامب في تجمع انتخابي في كارولاينا الجنوبية الثلاثاء "يقولون ان ترامب يمكنه فعل اي شيء تقريبا، ولا احد يتركني. هذا صحيح". في المقابل برزت معلومات حول اعداد مجموعات جمهورية سلسلة اعلانات تهاجمه، من بينها لجنة سياسية مرتبطة بمجموعة الاقتصاد المحافظة "كلاب فور غروث". فقد شكلت المستشارة السياسية الجمهورية ليز مير مجموعة جديدة باسم "ترامب كارد" ستعمل على حملة اعلانية ضد ترامب. وترمي المجموعة الى جمع المال من مانحين مغفلين للمساعدة على "هزيمة وتدمير" ترامب بحسب تقرير نشرته اخيرا صحيفة وال ستريت جورنال. كما برز اخيرا عدد من التسجيلات المناهضة لترامب، على غرار اعلان قصير على الانترنت لمدة دقيقة اطلقه حاكم اوهايو جون كيسيك يربط ترامب بالمانيا النازية. ويبدو في الاعلان الكولونيل في سلاح الجو الاميركي توم مو، اسير الحرب السابق في فيتنام، وهو يعيد صياغة عبارة شهيرة للقس الالماني مارتن نيمولر ضد النظام النازي. يقول مو في الاعلان "قد لا تعبأون بقول دونالد ترامب ان على المسلمين تسجيل انفسهم لدى حكومتهم لانكم لستم منهم. وقد لا تعبأون بقول دونالد ترامب انه سيعتقل جميع المهاجرين ذوي الاصل اللاتينيي، لانكم لستم منهم". ويختم بالقول "لكن فكروا بهذا: اذا واصل ذلك، واصبح رئيسا، فربما قد يبدأ باستهدافكم ايضا. آنذاك ستتمنون لو بقي احد ما ليساعدكم".  

... إقراء المزيد

اعلنت سلطات مولنبيك البلجيكية الخميس ان اسماء اربعة رجال يشتبه في لعبهم دورا محوريا في هجمات باريس كانت مدرجة على لائحة من 85 اسما "لمتطرفين" ارسلتها اجهزة الاستخبارات البلجيكية الى بلدية منطقة مولنبيك في العاصمة. والاربعة هم عبد الحميد اباعود وابراهيم وصلاح عبد السلام ومحمد ابريني. وصرح مسؤول مقرب من السلطات المحلية رفض الكشف عن اسمه لوكالة فرانس برس "اؤكد ان اسماءهم وردت في لائحة وجهها جهاز التنسيق لتقييم التهديدات في حزيران/يونيو 2015 الى رئيسة بلدية مولنبيك (فرنسواز شيبمان) والى رئيس قسم الشرطة" في المنطقة. واوردت اللائحة اسم عبد الحميد اباعود البلجيكي المغربي البالغ 28 عاما ويشتبه بكونه العقل المدبر لهجمات باريس في 13 تشرين الثاني/نوفمبر، الذي قتل في هجوم للشرطة الفرنسية على شقة في سان دوني شمال باريس، مع تصنيف "متشدد، ذهب الى سوريا". كما ورد اسم ابراهيم عبد السلام، الفرنسي البالغ 31 عاما الذي كان يقيم في بلجيكا وشارك في فرقة هاجمت مقاهي وفجر نفسه في باريس، وشقيقه صلاح البالغ 26 عاما وذهب الى بلجيكا بعد ساعات على الهجمات وما زال البحث عنه جاريا، ووصفا بانهما "متطرفان ينتميان الى التيار الاسلامي" بحسب المصدر. اما محمد ابريني البالغ 30 عاما وتم التعرف عليه بعد مشاهدته برفقة صلاح عبد السلام قبل يومين على الهجمات وصدرت بحقه مذكرة توقيف دولية، فصنف بانه "يشتبه في ذهابه الى سوريا وعودته منها". وشكل جهاز التنسيق هذه اللائحة بعد تفكيك خلية جهادية في فيرفييه (شرق) لها علاقات مع مولنبيك "لرسم صورة واسعة لعدد الاشخاص" الذين قد يكونون على علاقة بجهاديين غادروا للقتال في سوريا او عادوا منها، بحسب المصدر. وارسلت لوائح مماثلة الى بلديات مختلفة في البلاد. وتعرضت السلطات البلجيكية الى انتقادات حادة اتهمتها بالتساهل حيال تكوين خلايا متشددة خططت من بروكسل لهجمات باريس التي اسفرت عن مقتل 130 شخصا.  

... إقراء المزيد

قالت وزارة الداخلية يوم الخميس إن السلطات التونسية حددت هوية المهاجم الانتحاري الذي نفذ الهجوم على الحافلة يوم الثلاثاء مضيفة انه تونسي. وقالت إنها اعتقلت 30 شخصا آخرين منذ الانفجار الذي أسفر عن مقتل 12 من حرس الرئاسة في العاصمة. وأعلن تنظيم الدولة الاسلامية المسؤولية عن الهجوم وهو ثالث هجوم كبير يشنه التنظيم المتشدد في تونس هذا العام بعد الهجمات على منتجع سوسة ومتحف باردو في العاصمة وكلاهما استهدف أجانب.

... إقراء المزيد

قال مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية اليوم تعليقاً على ما نشرته صحيفة «نيويورك تايمز» عن رصد محاولات إيرانية للتجسس على الإدارة الأمريكية واختراق الشبكات الخاصة ببعض الوزارات المهمة والمواقع الحكومية عبر فيس بوك أن «واشنطن على دراية بالمحاولات الإيرانية الرامية لاختراق مواقع إلكترونية تابعة للحكومة، وسوف نستمر في استخدام كل الأدوات التي نملكها لردع وكشف ومكافحة تلك الأنشطة والحد منها»، وذلك وفقاً لما ذكرته صحيفة «الشرق الأوسط» اللندنية. وقال المسؤول «ليس لدي تعليق محدد إلا أنني أستطيع أن أؤكد أنه لم يتم المساس بالحسابات الرسمية للمسؤولين، إننا ندرك أن هناك جهات في إيران وفي أماكن أخرى تستخدم الأنشطة الإلكترونية في محاولة للحصول على معلومات حول أهداف تهمهم

... إقراء المزيد

قتل شاب فلسطيني برصاص الشرطة الاسرائيلية بعد ان اقدم على طعن اسرائيلي واصابته بجروح بالغة الاربعاء قرب الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة في عملية طعن جديدة، وفق مصادر اسرائيلية. ووقعت عملية الطعن عند مفترق مخيم الفوار جنوب مدينة الخليل التي تشهد مواجهات شبه يومية بين الفلسطينيين والاسرائيليين اوقعت اكثر من 110 قتلى منذ بداية تشرين الاول/اكتوبر في الضفة الغربية والقدس واسرائيل. وقال الجيش الاسرائيلي ان "القوات الموجودة في المكان تحركت ردا على تهديد وشيك واطلقت النار على المهاجم". واعلن متحدث باسم مستشفى "شعاري تصيدق" في القدس وفاة الشاب الفلسطيني الذي قال ان اسمه محمد الشوبكي وعمره 19 عاما وهو من سكان مخيم الفوار للاجئين. وقال طبيب انه اصيب في الصدر والمعدة. وقالت مصادر طبية ان المصاب الاسرائيلي وعمره 20 عاما في حالة "مستقرة" وانه مصاب في القسم العلوي من جسمه. ومنذ بداية الهجمات قتل 93 فلسطينيا بينهم عربي اسرائيلي واحد و17 اسرائيليا بالاضافة الى اميركي واريتري في هجمات ومحاولات للهجوم تضمنت عمليات طعن ودهس واطلاق نار. وتشهد مدينة الخليل ومحيطها منذ نحو شهرين اعمال عنف مكثفة من عمليات طعن او دهس بالسيارات او هجمات مسلحة. وحذر وزير الخارجية الاميركي جون كيري الاربعاء من تدهور النزاع الى مرحلة "يخرج فيها عن السيطرة" داعيا الطرفين الى التوصل سريعا الى حل. وقال بعد وصوله الى بوسطن بعد زيارته للمنطقة "اننا قلقون للغاية حيال العنف وامكانية خروج الوضع عن السيطرة". واضاف كيري "في الاشهر الماضية شجعنا الطرفين على اتخاذ خطوات ايجابية لخفض حدة التوتر وابداء التزام صادق بالعمل من اجل حل الدولتين". وتابع "اعتقد اننا وصلنا الى نقطة محورية على الطرفين فيها اتخاذ قرارات مهمة من اجل المستقبل ونامل بالتاكيد بان يقوموا بالخيارات التي ستشجع فرص اقامة سلام دائم". والتقى كيري رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الثلاثاء في القدس وكذلك الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله وحض الطرفين على اتخاذ خطوات لتهدئة التوتر بعد موجة العنف الاخيرة. ولكن نتانياهو اشترط العودة الى الهدوء قبل اي بادرة تهدئة، وفق مسؤول حكومي قال ان اسرائيل تشترط اعتراف المجتمع الدولي بحق اسرائيل في البناء في الكتل الاستيطانية التي تريد الاحتفاظ بها في حال التوصل الى حل دائم.  

... إقراء المزيد