أقسام فرعية من علوم و تكنولوجيا

أصبحت الأقمار الصناعية جزءًا لا يتجزأ من عصرنا الحديث كواحدة من الأدوات المهمة التى يعتمد عليها البشر للتواصل من خلال أقمار الاتصالات، إضافة إلى استكشاف الفضاء، ورغم معرفة الكثيرين بشكل وهيئة الأقمار الصناعية، إلا أن الكثيرين قد لا يعرفون من هو أول مبتكر لهذه الأقمار الصناعية، حيث يعد الروسى "سيرجى بافلوفيتش كوروليوف" هو مخترع القمر الصناعى.   من هو "سيرجى بافلوفيتش كوروليوف"؟  ولد كوروليوف فى 12 يناير 1907 فى زيتومير فى أوكرانيا، وتوفى فى 14 يناير 1966 فى موسكو، وعندما بلغ الـ16 ربيعا، مارس سيرجى هواية إلقاء المحاضرات فى مجال علوم شئون الطيران، إلى أن التحق فى عام 1924 بالمعهد التكنولوجى فى كييف لدراسة أجهزة الطيران، وفى سبتمبر من عام 1931 سعى كوروليوف مع رفاقه إلى تأسيس منظمة اجتماعية فى موسكو تحمل اسم مجموعة دراسة الحركة النفاثة، والتى أصبحت فى أبريل من عام 1932 مختبرا علميا– تابعا للدولة يقوم بتصميم وصنع أجهزة الطائرات النفاثة- وتم فيه صنع وإطلاق أولى الصواريخ الباليستية ذات الوقود السائل.   عمل "سيرجى بافلوفيتش كوروليوف" كان "كوروليوف" كبير مهندسى ومصممى الصواريخ خلال سباق الفضاء بين الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتى فى الخمسينيات والستينيات من القرن العشرين، وقد كان يعرف خلال كامل مدة عمله فى البرنامج كان يعرف فقط بالمصمم الرئيس "Chief Designer"، ورغم اختصاصه كان كمصمم طيران، فإن عمل كوروليوف الريادى، كان فى تكامل التصميم والتنظيم والتخطيط الاستراتيجى، وقد تمكن من تطوير صاروخ باليستى أكثر تطورًا يصل مداه إلى 600 كيلومتر، وفى أغسطس من عام 1946 عين كوروليوف فى منصب كبير مصممى الصواريخ الباليستية البعيدة المدى   كوروليوف والفضاء فى عام 1955، قدم كوروليوف مقترحا للحكومة بشأن إطلاق قمر صناعى تابع للأرض بواسطة الصاروخ 7R الذى طوره الأمر الذى لاقى ترحيبًا، وفى 4 أكتوبر من عام 1957 أطلق كوروليوف أول قمر صناعى فى تاريخ البشرية، وفى 12 أبريل من عام 1961 صنع أول سفينة فضائية مأهولة "فوستوك" كما بدأ كوروليوف فى تصنيع أول قمر سوفيتى للاتصال والبث التلفزيونى- "مولنيا"، وقد توفى بشكل مفاجئ سنة 1966 نتيجة عمل جراحى تاركاً خططاً للتنافس مع أمريكا فى الهبوط على سطح القمر.  

... إقراء المزيد

كشف تقرير جديد أن شركة كوالكوم تستعد لإطلاق جيل جديد من شرائح معالجات الساعات الذكية فى 10 سبتمبر المقبل، ورغم عدم وجود الكثير من التفاصيل عن هذا الأمر، إلا أن الشركة قامت بإرسال دعوات إلى الصحفيين تشير إلى هذا التاريخ، إلا أنها لم توضح ما إذا كان كانت هذه دعوة لحدث أم لا، حيث إنها تشير فقط إلى أن الشركة تستعد للإعلان عن شيء ما فى سان فرانسيسكو. ووفقا لما نشره موقع The Verge الأمريكى، فكانت شركة جوجل تعتمد فى تشغيل منصة Wear OS على مجموعة شرائح Snapdragon Wear 2100 القديمة خلال العامين الماضيين، ورغم أن هذه الشرائح قادرة على تشغيل النظام الاساسى، إلا أنها لم يجرى تطويرها لتواكب طلبات العملاء وأحدث الأنظمة. وفى وقت سابق من العام الجارى، أكدت كلا من جوجل وكوالكوم، أنه يجرى فى الوقت الراهن العمل على شرائح جديدة للأجهزة القابلة للارتداء والتى ستوفر مرونة أكثر، كما أكدت الشركتين أن الجيل التالى من أجهزة Wear OS سيكون مدعومًا بهذه الشرائح الجديدة.

... إقراء المزيد

كشف تقرير لموقع Phonearena  الهندى أن موقع فيس بوك قرر جلب ميزة ترفيه جديدة لمستخدميه، إذ بدأ إضافة ألعاب الواقع المعزز AR الاجتماعية داخل دردشة ماسنجر. ألعاب الواقع المعزز   تتميز ألعاب AR الجديدة للدردشة المرئية بوضع متعدد اللاعبين بحيث يمكنك اللعب مع ما يصل إلى ستة أشخاص فى المرة الواحدة، وتتوفر لعبتان لمستخدمى  ماسنجر ابتداءً من اليوم ، ولكن سيتم إضافة اثنين فقط فى وقت قريب جدًا. لاختبار أول لعبتين اجتماعيتين، يجب عليك التأكد من أن لديك أحدث إصدار من ماسنجر، ثم فتح محادثة حالية والضغط على رمز الفيديو فى الزاوية العلوية اليمنى من الشاشة، ثم  الضغط على زر النجمة لاختيار إحدى ألعاب AR المتوفرة فى الوقت الحالى.

... إقراء المزيد

تتجه أنظار العالم اليوم لمدينة "نيويورك" حيث تستعد شركة سامسونج الكورية الجنوبية الكشف عن هاتفها الذكى الجديد "جلاكسى نوت 9"، والذى يأتى قبل شهر واحد من إعلان أبل رسميًا عن أحدث هواتف آيفون الخاصة بها، وعلى مدار الأشهر الماضية ظهرت العديد من التسريبات الخاصة بالجهاز الجديد الذى طال انتظاره، وقبل ساعات من الإطلاق نستعرض لك فيما يلى أبرز المواصفات المتوقعة لـgalaxy note 9. مواصفات جلاكسى نوت 9   - شاشة Super AMOLED 6.3 بوصة نسبة طول إلى عرض 16:9. - معالج Qualcomm Snapdragon 845 64 ثمانى النواة بتصميم Kryo تردد 2.8 جيجاهرتز8 جيجابايت. - ذاكرة وصول عشوائى "رام". - مساحة تخزين بخيارات 256/512 جيجابايت ويمكن توسيعها ببطاقة ذاكرة خارجية. - قلم S-Pen والمساعد الشخصى Bixby - كاميرا خلفية ثنائية 12+12 ميجابيكسل، مع فتحة عدسة f/1.7 للأولى و f/2.4 للثانية. - كاميرا أمامية 8 ميجابيكسل فتحة عدسة f/1.7. - البطارية يثيوم-أيون Li-Ion بقوة 4000 ميلى أمبير - يعمل بنظام تشغيل ندرويد 8.1 اوريو. سيكون متاحا باللون الأسود، الأزرق، البنى، بالإضافة إلى أنه مقاوم للغبار والماء بعمق 1.5 متر لمدة نصف ساعة.

... إقراء المزيد

أعرب المسؤولون فى اللجنة الأوروبية للمنافسة بين الشركات عن أسفهم لعدم تنفيذ 14 شركة لصناعة المعدات الإلكترونية، وفى مقدمتها شركات "أبل" و"سامسونج" و"هواوى" و"نوكيا"، بنود الاتفاقية التى وقعت عام 2009، من أجل تصنيع شاحن واحد لشحن جميع أجهزة الهاتف الذكى، والذى كان محددا له مدة عامين. وأكدت مارجريت فستاجيه، عضو اللجنة الأوروبية للمنافسة بين الشركات، أن الهدف هو تطوير شاحن واحد لكل طرز أجهزة الهاتف الذكى، للحد من الفضلات الإلكترونية السنوية والتى تصل إلى 51 ألف طن. وأشارت فستاجيه إلى أنه سيتم إجراء دراسة لمعرفة فوائد وأضرار الشاحن الواحد لكل الأجهزة، والذى تعترض عليه الشركات بعد موافقتها عام 2009، حيث يرون أن كل هاتف ذكى بحاجة إلى طاقة كهربائية مختلفة، ما دفعهم للتراجع عن تنفيذ الفكرة.

... إقراء المزيد

قالت شركة آبل إن أحد التطبيقات التابعة لـ"أليكس جونز" المروج لنظريات المؤامرة لا تزال موجودة فى متجر تطبيقات "آب ستور"، لأنه لم ينتهك لأى من سياسات المحتوى الخاصة بالشركة، مثل المنتجات الأخرى التى تم إزالتها خلال الفترة الماضية. وأصبح تطبيق Infowars من ضمن الأكثر تحميلاً على متجر تطبيقات أبل هذا الأسبوع، بعدما أزالت الشركة بعض القنوات التابعة لـ"إليكس جونز" من متجرها الرقمى، موضحة أن تلك القنوات انتهكت قواعد الشركة ضد خطاب الكراهية. وقالت أبل لرويترز، "نحن ندعم بقوة وجهات النظر التى يتم تمثيلها فى متجر التطبيقات، طالما أن التطبيقات تحترم المستخدمين الذين لديهم آراء مختلفة، وتتبع إرشاداتنا الواضحة لضمان أن يبقى متجر التطبيقات وسوق آمن للجميع"، مضيفة، "نستمر فى مراقبة التطبيقات التى تنتهك إرشاداتنا وسنقوم بإزالتها من المتجر كما فعلنا سابقًا". يذكر أن كلا من شركة Google Alphabet و Facebook و Spotify  أزالت بعض المحتوى هذا الأسبوع الذى تم إنتاجه بواسطة اليمينى "أليكس جونز" لأنه يروج للأفكار المتطرفة وينتهك قواعد تلك الشركات.

... إقراء المزيد

كشف تقرير جديد أن اليابان تسعى لاستخدام نظام التعرف على الوجه خلال فعاليات دورة الألعاب الأولمبية "طوكيو 2020"، وذلك للمرة الأولى على الإطلاق، فى محاولة من القائمين على تنظيم الأولمبياد للحفاظ على الأمن داخل العشرات من الملاعب التى ستشهد دورة الألعاب من خلال تخفيض عدد الأشخاص غير المسموح لهم بالدخول، والأهم من ذلك، إخراج الرياضيين من الحرارة الحارقة فى أسرع وقت ممكن، بدلا من الوقوف فى طوابير أمام البوابات الأمنية. ووفقا لما نشره موقع "ميرور" البريطانى، سوف يجرى الاعتماد على تقنية NeoFace التى طورتها شركة NEC لمراقبة كل المشاركين فى فعاليات الأولمبياد بما فى ذلك الرياضيين، والمسئولين والموظفين ومسئولى وسائل الإعلام وذلك فى أكثر من 40 موقع وقرية ألعاب ومراكز إعلامية، كما ستكون طوكيو أول مضيف أولمبى يقدم تقنية التعرف على الوجوه فى جميع الأماكن. ومن المتوقع أن يلغى هذا النظام الجديد بشكل فعال، إمكانية الدخول مع بطاقات هوية مزورة، كما أنه يقلل من الازدحام فى خطوط الانتظار المعتمدة ويقلل من الضغوط الواقعة على الرياضيين فى الطقس الحار، فيما قال تسويوشى إيواشيتا، المدير التنفيذى للأمن فى طوكيو 2020، إن الأماكن المنتشرة داخل وخارج العاصمة ستكون عبئًا كبيرًا فى تحقيق مستويات عالية من الأمن. وأضاف "من خلال تقديم نظام التعرف على الوجه، نأمل فى تحقيق مستويات عالية من السلامة والكفاءة والتشغيل السلس عند نقاط التفتيش الأمنية قبل الدخول"، موضحا أن النظام سيساهم فى بيئة أقل إرهاقاً للرياضيين، ومن المنتظر أن يتم جمع صور الوجه لكل شخص مشارك فى الألعاب الأولمبية والألعاب الأولمبية للمعاقين بعد عملية الموافقة عليها وتخزينها فى قاعدة بيانات لاستخدامها للتحقق من الهويات عند نقاط التفتيش الخاصة بالاعتماد. فيما أشارت شركة NEC المطورة للتقنية، أن تكنولوجيا تحديد الهوية البيومترية، يجرى استخدامها فى المطارات وأماكن أخرى فى 70 دولة، بما فى ذلك اليابان.

... إقراء المزيد

توصل المهندسان اليابانيان كريستيان بونالوزا، وسويشى نيشبو، فى معهد أبحاث الاتصالات فى مدينة "كيتو" اليابانية إلى اختراع ذراع إلكترونية قادرة على تنفيذ الأوامر التى يتلقاها من المخ. وأجريت التجارب الأولية على 15 مشتركا يتمتعون بصحة جيدة ولا يعانون من شلل فى الأعضاء لمعرفة مدى قدرة الذراع على تنفيذ الأوامر، وجلس المشتركون على المقعد وتم تركيب الذراع فى الجانب الأيسر ليتم ربطه بخوذة تحتوى على أقطاب كهربائية مسئولة عن تحليل نشاط المخ. وبعد تثبيت الأجهزة كان على المشاركين فى الدراسة تحريك كرة على المنضدة أمامهم.. وتم إعادة التجربة نحو 20 مرة، حيث تلقت الأقطاب الكهربائية إشارات من المخ ليقوم الذراع بتنفيذ هذه الأوامر، ونجح 8 من المشتركين من بين 15 مشتركا فى هذه الاختبارات.

... إقراء المزيد

كشف تقرير حديث أن الولايات المتحدة تأتى بعد الصين فى السباق الخاص بتطوير الجيل المقبل من الاتصالات اللاسلكية والمعروفة باسم 5G، وأنها تخسر الفوائد الاقتصادية المحتملة نتيجة ذللك، إذ تمتلك الصين حاليا عشرة أضعاف المواقع التى تدعم اتصالات 5G من الولايات المتحدة، وفى ثلاثة أشهر فقط من عام 2017، أضافت الشركات الصينية أبراج شبكات أكثر مما حققته الولايات المتحدة فى السنوات الثلاث السابقة. ووفقا لشركة Deloitte Consulting، فإن الدول الأولى التى تتبنى الجيل التالى من الاتصالات اللاسلكية ستشهد "مكاسب غير متكافئة"، حيث تجلب شبكات الـ5G مجموعة من الإمكانات الاقتصادية غير المستغلة، إذ تفوقت الصين على الولايات المتحدة بمقدار 24 مليار دولار منذ عام 2015، وشيدت 350 ألف موقع جديد لأبراج الشبكات، فى حين أن الولايات المتحدة الأمريكية شيدت أقل من 30 ألف. وقال دان ليتمان، وهو مدير فى شركة ديلويت، فى بيان: "لكى تظل الولايات المتحدة قادرة على المنافسة وتتبلور فى نهاية المطاف كزعيم، يجب تقييم السباق نحو الجيل الخامس بعناية وأن يتم اتخاذ إجراءات سريعة".

... إقراء المزيد

اختتمت فعاليات مسابقة Hajj Hackathon أو هاكاثون الحج والتى أقيمت على مدار ثلاثة أيام بين الأول والثالث من أغسطس الجارى بمدينة جدة السعودية، وذلك بمشاركة أكثر من 3000 مبتكر من جميع أنحاء العالم، والذين عرضوا منتجات مختلفة لتحسين تجربة الحجاج، حيث حطم هذا الحدث الرقم القياسى العالمى لموسوعة جينيس لتصبح أكبر هاكاثون فى العالم.   ووفقا لما نشره موقع TNW الهولندى، فكان لدى المتسابقين النهائيين فرصة لعرض منتجاتهم أمام لجنة التحكيم والإجابة على أسئلتهم، وقد ضمت اللجنة كل من المؤسس المشارك لشركة أبل "ستيف وزنياك"، ومايك بوتشر من موقع TechCrunch التقنى، وبعض الخبراء المحليين والدوليين الآخرين. وفى المركز الأول، فاز فريق من أربع سعوديات بالجائزة الأولى بقيمة مليون ريال سعودى، بما يعادل أكثر من 265 ألف دولار، وذلك عن ابتكار تطبيق هاتف محمول يعمل بمنظام التشغيل أندرويد ويسمى Tarjuman، والذى يساعد الحجاج على ترجمة اللافتات إلى أى لغة دون الحاجة إلى الاتصال بالإنترنت، كما أن تطبيق الفكرة وفقا للفتيات السعوديات لا يتطلب ميزانية كبيرة، نظرا لأنه يعتمد على تثبيت رمز الاستجابة السريعة على اللافتات، وعندما يقوم المستخدم بمسحه، يقوم الهاتف بترجمته إلى اللغة الافتراضية لهاتفه. وفى المركز الثانى، فاز فريق مصرى من ثلاثة مطورين بالجائزة الثانية بقيمة 500،000 ريال سعودى، بما يعادل 130 ألف دولار،  لحلولهم التقنية المسماة "محفظة الحج"، وهى عبارة عن محفظة متنقلة يمكن للحجاج استخدامها فى الدفع مقابل منتجات وخدمات مختلفة أثناء إقامتهم فى المملكة العربية السعودية للحج أو العمرة، حيث سيتمكن المستخدمون من إيداع الأموال فى المحفظة المتنقلة من خلال أى من شركاء الخدمة فى Hajj Wallet أو بطاقاتهم الائتمانية ومن ثم يمكنهم استخدام خدمة الحج إما لتحويل هذه الأموال إلى مستخدمين آخرين أو الدفع من موردين مختلفين يكونون جزءًا من شبكة Hajj Wallet ببساطة عن طريق مسح رمز الاستجابة السريعة. أما فى المركز الثالث، ففاز فريق من الجزائر بالجائزة الثالثة بمبلغ 350،000 ريال سعودى - حوالى 100 ألف دولار، لشبكتهم الاجتماعية Roaa، وبحسب العضو النسائى فى فريقهم الذى قدم المنتج، فإنه يسمح للمستخدمين بالتقاط الصور أثناء الحج التى يتم وضعها بعد ذلك فى شبكة خاصة يمكن الوصول إليها من قبل العائلة والأصدقاء (الذين أضافهم الشخص) إلى جانب الموقع الدقيق لمكان الصورة، كما تم منح جائزة خاصة قدرها 150،000 ريال سعودى إلى أحد الفرق التى طورت تطبيق إدارة الخيام. الجدير بالذكر أن "هاكاثون الحج" هو مسابقة كبيرة ينظمها الاتحاد السعودى للأمن الإلكترونى والبرمجة والدرونز، وهو يجذب المهتمين بالبرمجة من الجنسين، وهو الحدث الأضخم وأكبر "هاكاثون" فى الشرق الأوسط، ويتمركز فى مدينة جدة ويستقبل آلاف المطورين، ويهدف المؤتمر والذى تجرى فعاليته على مدار 3 أيام، إلى استغلال التكنولوجيا والإبداع لتيسير وتحسين التجربة العامة للحجاج، وحلول مبتكرة لتسهيل ممارسة المناسك الدينية وغيرها على الحجاج.

... إقراء المزيد