يعاني شاب هندي من حالة مرضية نادرة، جعلت ذراعه تنمو باستمر ليصل وزنها إلى أكثر من 20 كيلوغراماً، مما جعل غير قادر على العمل أو أداء واجباته اليومية البسيطة. ويعاني بابلو باشي (25 عاماً) من آلام شديدة بسبب هذا المرض، ولا تزال ذراعه الضخمة مستمرة في النمو نتيجة إصابته بمرض العملقة الذي يؤدي إلى النمو المفرط لأنسجة الجسم، بحسب صحيفة ميرور البريطانية. ولا يستطيع بابلو العمل وكسب رزقه، فهو بحاجة إلى الراحة كل 10 دقائق بسبب وزن ذراعه الأيمن. ويقول بابلو: "أعاني من هذا المرض منذ الولادة، وكلما تقدمت في السن ازداد حجم ذراعي، حتى وصل وزنها إلى 20 كيلوغراماً، وكلما قمت بغسلها شعرت بآلام شديدة". وأضاف بابلو: "أنا غير قادر على المشي، حيث أمشي لمدة 10 دقائق ثم أرتاح 10 دقائق، وهذه أهم الصعوبات التي أواجهها في حياتي اليومية". وخلال طفولته عانى بابلو من الاضطهاد والسخرية في بلدته، وكان الجيران يطلقون عليه لقب "الطفل الشيطان"، مما دفعه للانتقال إلى العاصمة دلهي بحثاً عن عمل وللحصول على فرصة أفضل للعلاج، لكنه عانى من التمييز بسبب حالته النادرة. وكان من الصعب على بابلو الحصول على عمل، فالعديد من أرباب العمل كانوا يشعرون بالخوف من حجم ذراعه، لدرجة أن بعض أصحاب المتاجر ضربوه وطردوه بعدما طلب منهم توظيفه. وإلى جانب عجزه عن العمل وإيجاد الوظيفة التي تؤمن له قوت يومه، لم يتمكن بابلو حتى الآن من العثور على الزوجة التي تقبل به لتحقيق حلمه بإنجاب الأطفال. ويقول الأطباء إن بابلو بحاجة إلى عملية جراحية لتحسين مظهر ذراعه، لكنه لا يملك المال الكافي لإجراء مثل هذه الجراحة، فهو يعيش في الوقت الحالي على التسول في الشوارع للحصول على الطعام.

... إقراء المزيد

شرع أبدن طفل في العالم، يصل وزنه إلى 192 كيلوغراما، في الخضوع إلى حمية غذائية قاسية، بهدف التخلص من سمنته. ويخشى متابعون أن يتأذى الطفل السمين، الذي يبلغ من العمر 10 سنوات، جراء حرمانه من الطعام بصورة كبيرة. وكان أريا بيرمانا، في إقليم جاوة بإندونيسيا، يتناول 5 وجبات يوميا،من الأرز والسمك واللحم والخضروات، وفق ما نقلت صفحة "بيبلز ديلي شاينا" على موقع فيسبوك. وانقطع أريا عن الدراسة بعدما بات غير قادر على المشي، فيما تقول والدته إنه يشعر بالجوع في كل وقت وحين، حتى أنه يأكل ما يكفي شخصين بالغين. ولم يعد الطفل يأكل سوى كمية محدودة من الأرز البني بعدما قرر والداه أن يخضعاه لحمية يخشى أن تهدد حياته جراء شدتها.

... إقراء المزيد

جري الاستعدادات حاليا على قدم وساق في أروقة متحف الفن الإسلامي بالدوحة، تمهيدا لافتتاح معرض يكرم روح أسطورة الملاكمة العالمية الراحل محمد علي كلاي خلال عيد الفطر المبارك. ويضم المعرض، الذي يحمل عنوان "محمد علي: تحية إلى أسطورة"، بعض المتعلقات الفريدة المرتبطة بحياة الأسطورة محمد علي التي قضاها في عالم الملاكمة. يذكر أن محمد علي كلاي (74 عاما) المتوج بلقب بطل العالم بالوزن الثقيل، وأحد أعظم الشخصيات الرياضية في العالم، قد توفي في الخامس من يونيو الجاري في مستشفى "فينيكس" بولاية أريزونا الأمريكية، إثر معاناته من مرض تنفسي، ضاعفت آثاره إصابته بمتلازمة "باركنسون".      

... إقراء المزيد

يقع بئر زمزم في الحرم المكي على بعد 20 مترا من الكعبة المشرفة، ويضخ هذا البئر 18 لترا في الثانية الواحدة، ويبلغ عمقه 30 مترا.   وقد نزل فريق من العلماء إلى بئر زمزم لتحديد منابع الماء، لكن البوصلة تعطلت ولم تعمل، من ثم تم تغييرها لعدة مرات إلا أنها لم تعمل كذلك، ولم يتمكنوا من تحديد اتجاهات المنابع.   بعد ذلك أحضروا كاميرات فيديو حتى يتعرفوا على ما حال دون ذلك، فكانت المفاجأة، حيث وجدوا أشياء كثيرة سقطت في البئر، واستخدم الغطاسون أنابيب الأكسجين فوجدوا أوان نادرة، وعملات لم يتمكنوا من معرفة تاريخها، بالإضافة إلى قطع من الرخام، وأخرى كان يكتب عليها الأسماء ثم ترمى في البئر.   ويقول أحد المشرفين على عملية التنقيب داخل البئر، إن كل 50 سم كانت ترجعهم 50 سنة للوراء، ولكنهم في الأخير وجدوا البئر عموديا وفي النهاية يأخذ ميلا باتجاه الكعبة، وهذا الجزء كله عبارة عن نقر في الصخر، وأصبح هذا العمق الصخري كخزان ماء يتجمع فيه ماء زمزم.   الشيء الغريب هو أنه بعد نزول الغطاسين إلى البئر وأخذهم عينات من ماء زمزم من داخل المصادر التي تأتي من اتجاه الكعبة للتحليل، تبين أن هذه العينة لا يوجد فيها أي نوع من الميكروبات الموجودة في المياه العادية.

... إقراء المزيد

نسمع الكثير عن الأزياء وتصاميمها، لكن على ما يبدو أن مصمم الأزياء الكولومبي ميجيل كاباليرو أراد ابتكار شيء مختلف هذه المرة، فابتكر تصميمات أنيقة ومضادة للرصاص في الوقت ذاته، من بينها الثوب السعودي والبدلات الرسمية. ويتراوح سعر "البدلة" الرجالية الرسمية بين 6 و8 آلاف دولار، في حين يبلغ سعر السترة فقط 3500 دولار. قال كاباليرو، الذي يصنع أزياءً واقية من الرصاص، لكنها خفيفة الوزن لكبار الشخصيات، إن لديه نادياً للناجين به 20 عضواً يدينون بحياتهم لأزيائه، وفقاً لوكالة أنباء رويترز. وأضاف صاحب دار الأزياء التي تحمل اسمه منذ 21 عاماً، أن أكثر ما يشعره بالرضا ليس كسب المال والأعمال، بل إنقاذ الأرواح، وجاء ذلك على هامش عرض أزياء أقامه الجمعة. يذكر أن كاباليرو يصدر أعماله إلى 23 دولة، بينما يصنع قطعاً أقلّ إبهاراً، مثل حلل واقية من تفجيرات الألغام و #سترات واقية من الرصاص لقوات الجيش والشرطة أيضا.

... إقراء المزيد

 أكدت دراسة علمية أن حركات أداء الصلوات الخمس المكتوبة بالغة الفائدة على الدورة الدموية الدماغية، وذلك لتزايد سريان الدم إلى المخ أثناء السجود بفعل ميل الرأس إلى أسفل، إضافة إلى أن انطواء الجسم على نفسه أثناء السجود يساعد على توجيه الدم من الأطراف إلى الأعضاء الداخلية والمخ.  وبينت الدراسة التي أجراها اختصاصي الجراحة العامة الدكتور عبدالله نصرت، ونشرت ضمن بحوث العلوم الإنسانية والحكم التشريعية للهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة، أن معدلات ثاني أكسيد الكربون تزداد في الدم بشكل وظيفي أثناء ميل الرأس إلى أسفل أثناء السجود وذلك نتيجة ضغط الأحشاء على الرئتين مما يساعد على إضافة المزيد من تدفق الدم إلى المخ، كما أن تكرار ميل الرأس إلى أسفل أثناء الركوع والسجود ثم ارتفاعه أثناء القيام والجلوس يساعد في المحافظة على نظام التوازن التلقائي للدورة الدموية في المخ، لا سيما وأن وظيفة هذا النظام التلقائي تضعف مع تقدم العمر.  وأفادت الدراسة بأن الكثير من المسلمين الكبار في السن والمعروف عنهم المداومة على الصلاة، يحتفظون ببنيان جسمي وعقلي سليم إلى حد بعيد حتى عمر متقدم، مؤكدة أن تطبيق أداء حركات الصلاة من سجود وركوع وقيام وغيرها بالشكل المشروط لها يساعد على تحقيق أكبر قدر من الفائدة الجسمانية الموجودة.  وأوضحت الدراسة أن الرد الفعلي المزدوج لنظام الدورة الدموية المخية التلقائي أثناء السجود يدعو إلى مزيد من الفهم للفائدة التي تتحقق مع الأمر الإسلامي في التأني في حركات أداء الصلاة حتى الاطمئنان مع كل حركة مما يتيح تحقيق الفائدة المرجوة من كل حركة منها تجاه الدورة الدموية المخية، وذلك بإتاحة الفرصة لكل من ردود فعل الدورة الدموية في أن يأخذ مجراه كاملا كل على حدة مع كل حركة من حركات الصلاة.  كما نوهت بأن بضع لحظات من السجود لله تستطيع أن تبرئ من كثير من الآثار الضارة على الدورة الدموية الدماغية الناجمة عن أنشطة الحياة اليومية وعن ممارسة أنواع الرياضة المختلفة.  

... إقراء المزيد

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بصور لأصغر وزيرة إماراتية، وزيرة الدولة لشؤون الشباب، شما المزروعي، وهي تقوم بتوزيع وجبات على المارة الصائمين في الطريق.   وقامت المزروعي التي تعد الوزيرة الأصغر سناً في العالم (22 عاماً)، بتوزيع الطعام والتمور على المارة ضمن مبادرة خيرية تهدف إلى المشاركة المجتمعية، وحث الشباب على الانخراط في مثل هذا النوع من الحملات.   وتداولت وسائل الإعلام صوراً للوزيرة اليافعة تقدم وجبات الإفطار قبل أيام قليلة (في 13 يونيو) على السائقين بوجهها البشوش.   يذكر أن الوزيرة الشابة تحمل سجلاً علمياً حافلاً، فهي خريجة قسم السياسات العامة في "جامعة أكسفورد" بمرتبة شرف، وتحمل دبلوماً في الاقتصاد والشركات متعددة القطاعات من "جامعة نيويورك".   وتعتبر المزروعي أول طالبة إماراتية تفوز بمنحة "رودرز" للقيادات الشابة في العمل الحكومي، وشاركت في تأسيس معهد النهضة بـ"جامعة نيويورك في أبوظبي"، وهي عضو مشارك في كلية الإنجازات المرموقة بمؤتمر سان فرانسيسكو.   على صعيد الخبرة العملية، عملت المزروعي في أحد صناديق الثروة السيادية بأبوظبي، ومحللة للسياسات العامة ضمن بعثة الإمارات في نيويورك، كما شاركت في مجموعة بحث "مختبر الشباب" في مكتب رئاسة مجلس الوزراء الإماراتي. كما منصب مسؤولة الاتصال والعلاقات الخارجية بمنتدى دراسات أوكسفورد للخليج وشبه الجزيرة العربية في المملكة المتحدة، ومندوبة علاقات الخريجين في كلية بلافتنك للدراسات الحكومية في المملكة المتحدة. وحصدت جائزة الشيخ منصور بن زايد للتميز، وجائزة كوتوس لقائد المستقبل.

... إقراء المزيد

احتلت ألمانيا العام الماضي المرتبة الثالثة خلف الولايات المتحدة وروسيا في تصدير الأسلحة على مستوى العالم. وأظهر التقرير السنوي للتسليح الذي تصدره مجموعة "جينز" للمعلومات المتخصصة في الاستشارات العسكرية والأمنية والاستراتيجية ومقرها لندن، أن "شركات الأسلحة الألمانية باعت إلى الخارج عام 2015 معدات تسليح بقيمة نحو 78ر4 مليار دولار، ليس من ضمنها الأسلحة الصغيرة والذخائر". وأوضح التقرير أن "29% من هذه الأسلحة بيعت لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا". وبحسب التقرير، فإن "من أهم دول المنطقة التي استوردت أسلحة ألمانية العام الماضي السعودية، تلتها الجزائر، ثم مصر وقطر". وكانت ألمانيا احتلت المركز الخامس في قائمة التقرير لعام 2014. وذكر القائم على إعداد التقرير بين موريس إن «احتمال تراجع ألمانيا عام 2016 للمركز الرابع لا يرجع إلى خفض ألمانيا لصادراتها من الأسلحة، بل إلى إنعاش فرنسا لصناعة التسليح لديها". وأوضح أنه "من المتوقع أن ترتفع قيمة صادرات الأسلحة الألمانية هذا العام بنسبة ضئيلة". ويتوقع موريس "أن يبلغ إجمالي قيمة الصادرات الفرنسية من الأسلحة هذا العام حوالي 6 مليارات دولار".   

... إقراء المزيد

التقط أحد المعتمرين بالحرم المكي صورة لرجل أمن قام باحتضان طفلة، بعدما عثر عليها تائهة داخل إحدى الطرقات الداخلية المؤدية لصحن الطواف. ولاقت الصورة إعجاب الكثيرين في وسائل التواصل الاجتماعي، منوهين بما قام به رجل الأمن وحرصه على أداء عمله.

... إقراء المزيد