ميسي ورونالدو... مستقبل غامض

الأربعاء: 30 رمضان 1439 - 13 يونية 2018 - 02:13 مساءاً رياضة
ميسي ورونالدو... مستقبل غامض

صورة أرشيفية

برونيتسي - أ ف ب - يتشارك الغريمان الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو غموض المستقبل، عندما ينقلان عدوى خصومتهما الى مونديال روسيا.
قد تكون النسخة الـ21 من النهائيات المشاركة الأخيرة لميسي (31 عاما) نجم برشلونة الإسباني، ورونالدو (33 عاما) نجم ريال مدريد في كأس العالم، استنادا الى ما ألمح اليه الأول في الساعات الماضية، والى عمر الثاني.
بعد خسارة نهائي «كوبا اميركا» 2016 للعام الثاني تواليا امام تشيلي، قرر ميسي الاعتزال دوليا، مؤكدا أن «المنتخب انتهى بالنسبة لي، انه النهائي الرابع الذي اخسره والثالث على التوالي»، في اشارة الى نهائي مونديال 2014 امام المانيا و«كوبا اميركا» 2015 و2016 امام تشيلي تواليا.
لكن بعد أسابيع، عاد ميسي الذي خسر نهائي «كوبا اميركا» 2007 امام البرازيل، عن قراره بعدما «فكرت جديا بالاعتزال، لكن حبي لوطني وهذا القميص عظيم جدا».
ولعب «البرغوث» دورا اساسيا في قيادة بلاده الى روسيا، بعدما سجل ثلاثية الفوز على الاكوادور (3-1) في الجولة الأخيرة من تصفيات أميركا الجنوبية، مانحا نفسه فرصة تعويض ما فاته في المشاركة الدولية السابقة على أمل قيادة بلاده الى لقبها الأول منذ 1986.
وستكون نتيجة الأرجنتين في روسيا حاسمة على الأرجح في تحديد المستقبل الدولي لنجم برشلونة، بحسب ما أشار في مقابلة مع «سبورت» الإسبانية: «يرتبط الأمر بما سنحققه والى أين نصل، أين سننتهي (في المونديال)».
 اما بالنسبة لرونالدو، القادم من تتويج أول مع بلاده بعد احراز كأس أوروبا 2016 على حساب فرنسا المضيفة، فما يشغله يختلف من حيث الطبيعة والأمر لا يتعلق بالمنتخب الوطني بل بمستقبله مع فريقه ريال مدريد.
 بدأت التخمينات بشأن مستقبل صاحب الكرة الذهبية خمس مرات بسبب ما أدلى به مباشرة بعد فوز «ريال» بلقب دوري أبطال أوروبا للموسم الثالث تواليا، بتغلبه في النهائي على ليفربول الإنكليزي 3-1، حين قال: «كان من الجيد اللعب مع هذا النادي»، مستخدما صيغة الماضي.
 وعاد رونالدو وأخمد الحريق الى حد ما خلال الاحتفالات باللقب في مدريد، حين قال لجماهير «الملكي»: «موعدنا الموسم المقبل»، لكن صحيفة «ريكورد» البرتغالية أكدت أن مواطنها سيترك ريال مدريد لا محالة.
 وفي أول حديث للاعب برتغالي منذ وصول المنتخب الى روسيا، أشار مانويل فرنانديز الى أنه «ليس لديّ أي شيء سلبي أتحدث به عن كريستيانو. إنه مركّز بالكامل (على المونديال) ولا يشعر بالقلق حيال مستقبله». 
 ويتشارك اللاعبان اللذان توّج كل منهما بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم 5 مرات، بواقع أن مشوار بلديهما في المونديال سيكون شائكا.
 ويتحضر رونالدو لمواجهة زملائه في ريال مدريد، عندما يلتقي البرتغاليون بجيرانهم الإسبان، الجمعة، في الجولة الأولى من المجموعة الثانية.
 أما بالنسبة لميسي، فستكون البداية أكثر سلاسة، إذ تلتقي الأرجنتين مع ايسلندا، السبت، لكن عليها أن تلتقي بعدها كرواتيا ونجومها مثل لوكا مودريتش وماريو ماندزوكيتش ثم نيجيريا ضمن المجموعة الرابعة.

إقراء المزيد

المسابقات

المباراة الوقت القناة
لا يوجد مبارايات اليوم

المركز الفريق النقاط الأهداف

أهم النتائج

المباراة التاريخ النتيجة
لا يوجد مبارايات اليوم

توقعاتك

توقع من الفائز
لا يوجد مبارايات اليوم