*رادي* يدرك أن «اختيار التشكيلة» لن يرضي الجميع

الأربعاء: 27 جمادى ثانى 1439 - 14 مارس 2018 - 08:03 صباحاً رياضة
*رادي* يدرك أن «اختيار التشكيلة» لن يرضي الجميع

الصربي رادويكو افراموفيتش خلال المؤتمر الصحافي

اعلن المدرب الموقت لمنتخب الكويت في كرة القدم، الصربي رادويكو افراموفيتش «رادي»، قائمة «الأزرق» المدعوة للمواجهتين الوديتين امام الأردن في عمّان والكاميرون في الكويت في 21 و25 مارس الجاري على التوالي. 
واختار «رادي» 23 لاعبا هم حميد القلاف، مصعب الكندري، سامي الصانع، فهد حمود، فهد الهاجري، طلال الفاضل ويعقوب الطراروة (الكويت)، ضاري سعيد، خالد القحطاني، خالد إبراهيم، رضا هاني ومحمد خليل (القادسية)، سليمان عبد الغفور، احمد رحيل وبدر طارق (العربي)، حمود عايض، علي عتيق ومشعل فواز (النصر)، ناصر فرج (كاظمة)، شاهين الخميس (السالمية)، فيصل عجب (التضامن)، فيصل زايد (الجهراء) وفهد الانصاري (الاتحاد السعودي).
ودافع المدرب الذي جرت استعارته من التضامن، في مؤتمر صحافي عقد، ظهر امس، في مقر الاتحاد، عن اختياراته، وقال ان «اختيار 23 لاعبا او حتى 50 لاعباً لن يرضي الجميع، وسيسأل البعض: لمَ لم يتم اختيار فلان من اللاعبين؟»، مشيرا الى ان عملية الاختيار لن يتفق عليها المتابعون كافة، وهي قد تشكل قلقا في بعض الاحيان لاي مدرب.
واعتبر ان عدم اختيار عدد من العناصر كبار السن، امثال مساعد ندا، بدر المطوع، حسين حاكم وعبدالله البريكي، جاء بهدف منح الفرصة للاعبين برزوا في الفترة الاخيرة من اجل اثبات وجودهم، بالاضافة الى ان اللاعبين الدوليين ممن تجاوز عدّاده مئة مباراة دولية، جاهزون في اي وقت، والافضل أنم تجري الاستعانة بهم في البطولات الرسمية، وليس المباريات الودية.
واوضح ان عودة احمد الظفيري وطلال جازع من الاصابة اخيرا، قلصت من حظوظهما في التواجد مع «الازرق»، مشيرا الى ان «القائمة تشكل مزيجا من لاعبي الخبرة والشباب، مع التركيز بشكل اكبر على الشباب لانهم المستقبل».
وشدد «رادي» على ان «عامل السن ليس مهما في عملية الاختيار، بل الاهمية تكمن في اللاعب المتميز والاكثر جهوزية، والقادر على تحقيق الفائدة للأزرق خلال الفترة الحالية، ومن لديه قدرة ليحل محل اي لاعب سيعتزل قريبا». 
واضاف ان مهمته تتركز في تحسين موقع «الازرق» في التصنيف العالمي الصادر من الاتحاد الدولي للعبة (فيفا)، ومحاولة تحقيق نتائج ايجابية تساعد على تحقيق هذا الهدف، الأمر الذي سيعود بالايجاب على الرياضة الكويتية التي عانت الايقاف لاكثر من عامين، وسيعيد الأمل الى الجماهير. 
وكشف ان فترة الاستعداد للمواجهتين ستتركز بشكل مكثف على اعداد اللاعبين من جهة اللياقة البدنية حيث سيتم التركيز في البداية على الجانب الاستشفائي، ومتابعة الجهاز الطبي للتدريبات التي تعتبر مهمة جدا، مؤكدا ان الحصص التدريبية الخمس التي سيؤديها «الأزرق» ستشهد تطبيق الجانب التكتيكي الخاص بالجهاز الفني. 
وكشف عن حاجة المنتخب لخوض اكبر عدد من المباريات الدولية في الفترة المقبلة من اجل بناء فريق قوي ومتجانس بهدف تجهيزه للبطولات المقبلة، تمهيدا لعودته الى مستواه المعروف على الصعيدين الاقليمي والقاري، معتبرا ان «هذه المهمة ليست بالسهلة، وتحتاج الى خطة عمل متقنة».
وأبدى جهوزيته ليكون على قدر الثقة التي منحت له من قبل «لجنة التسوية من أجل الكويت» والمكلفة إدارة شؤون اتحاد اللعبة، مشيراً الى ان مهمته «لا تقتصر على المشاركة فقط، بل تحقيق نتيجة مرضية. نعلم ان الايقاف ساهم في تراجع اللعبة، وهو ما وضح جليا في خليجي 23 حيث كان الفارق واضحا بين الأزرق والمنتخبات الاخرى. التجهيز للمستقبل امر مهم ويحتاج جهدا وعملا دؤوبين».

عوض يعلن الاستعانة بمدرب اللياقة «زيلكو»

وجه مدير المنتخب فهد عوض الشكر الى مجلس ادارة نادي النصر لموافقته على اعارة مدرب اللياقة البدنية «زيلكو» ليرافق «الازرق» في الفترة المقبلة.
وقال ان الجهاز الفني سيضم جمال القبندي مدرباً مساعداً، بالاضافة الى سمير دشتي مدربا لحراس المرمى، موجها الشكر الى ادارة نادي التضامن على اعارة المدرب الصربي «رادي» بالإضافة الى القبندي.
واوضح ان «الازرق» سيتجمع في ملعب المرحوم عبدالرحمن البكر في العديلية في 18 الجاري، قبل المغادرة الى عمّان في 19 منه، حيث يخوض تدريبين على ان يلتقي «منتخب النشامى» في 21 من الشهر ذاته، ويعود الى البلاد في اليوم التالي وينتظم في معسكر تتخلله ثلاث حصص تدريبية على استاد اليرموك، استعدادا لمواجهة الكاميرون في 25 منه.

أبو ريدة يؤكد أهمية مواجهة «الفراعنة» لـ «الأزرق»

أكد رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم هاني أبو ريدة، أن المباراة بين «الفراعنة» و»الأزرق» والمقررة في مايو المقبل تعتبر من أهم الوديات التي طلبها الجهاز الفني استعدادا لكأس العالم 2018، نظراً الى أوجه التشابه بين منتخب الكويت ونظيره السعودي.
يذكر ان المنتخب المصري سيكون مدعواً لمواجه «الأخضر» في الدور الاول من مونديال روسيا.
وأكد أبوريدة أنه يكن كل الاحترام والتقدير للاتحاد الكويتي، مشدداً على أنه لا يتفق مع الآراء التي تقلل من قيمة المباراة امام «الأزرق»، ومذكّراً بأن مصر كانت من أكثر الداعمين للكويت  في أزمتها مع الاتحاد الدولي.
وأشار إلى أن المباراة تشكل أيضاً فرصة «لكي نحتفل معا بإعادة الحياة والنشاط مرة أخرى إلى الكويت بعد قرار رفع الحظر عنها في الفترة الأخيرة».

إقراء المزيد

المسابقات

المباراة الوقت القناة
لا يوجد مبارايات اليوم

المركز الفريق النقاط الأهداف

أهم النتائج

المباراة التاريخ النتيجة
لا يوجد مبارايات اليوم

توقعاتك

توقع من الفائز
لا يوجد مبارايات اليوم