أصبحت نسخة المطورين من Android P متاحة رسمياً

الأحد: 24 جمادى ثانى 1439 - 11 مارس 2018 - 06:56 مساءاً علوم و تكنولوجيا
أصبحت نسخة المطورين من Android P متاحة رسمياً

صورة أرشيفية

شركة غوغل لا تتوقف عن العمل على أنظمة جديدة، وسرعان ما تصدر نسخاً تجريبية للمطورين؛ لتستفيد من خبراتهم واقتراحاتهم. وها هي عملاقة التكنولوجيا تصدر، منذ أيام، نسخة المطورين التجريبية من نظامها الجديد Android P.

كثرت في الآونة الأخيرة التقارير والتسريبات عن نظام أندرويد جديد تعمل عليه «غوغل»، في الوقت الذي لم ينتشر كثيراً نظامها الحالي بعد؛ إذ اظهرت تقارير، الشهر الماضي، أن نسبة الأجهزة العاملة على نظام Android O لم تتجاوز 1.1 بالمئة فقط من هواتف الأندرويد. وبحركة غير مفاجئة من شركة غوغل، قامت للسنة الثالثة على التوالي بالإفراج عن أحدث نسخة تجريبية من نظامها الجديد قيد التطوير، مطلقةً النسخة الأولى من أندرويد 9.0، أو ما يعرف بـ Android P.

ومن المعروف عن عملاقة التكنولوجيا أنها لا تتوقف عن العمل على أنظمة جديدة، كما أنها سرعان ما تصدر نسخاً تجريبية للمطورين لتستفيد من خبراتهم واقتراحاتهم عليها، فقامت منذ أيام بإصدار النسخة التجريبية من نظام Android P، وأصبح بإمكان المطورين وعشاق الأندرويد الحصول على هذا الإصدار الجديد وتثبيته على أجهزة مختارة، وهي: هواتف غوغل Pixel، غوغل Pixel XL، غوغل Pixel 2 وغوغل Pixel 2 XL.

 

دعم شق الشاشة أو Cutout

 

ستوفر النسخة التجريبية للمطورين من Android P بعض التحسينات في الأداء والخصائص والتقنيات المقدمة، كشأن أنظمة التشغيل التي سبقته، لكنها لن توفر الكثير من التغييرات في التصميم أو الشكل العام للأيقونات.

وكما ذكرت التقارير، فإن هذا النظام يجلب معه الدعم للشق في شاشات الهواتف الذكية، وهو الشيء الذي أصبح رائجاً في سوق الهواتف الذكية بعد قدوم iPhone X، فالكثير من الهواتف في الفترة الأخيرة أصبحت تتبع أسلوب الشاشة المعروف بـnotch، والذي بدأته شركة أبل، إذ زاد هذا التصميم كثيراً في معرض MWC 2018 الأخير، ولهذا فإن «غوغل» أخذت هذا الأمر في الحسبان، كما يجري الآن احتضان هذا النوع من الشاشات من جانب المزيد من الشركات المصنعة لهواتف الأندرويد. وهكذا أصبح ممكناً للمطورين تصميم التطبيقات، مع الأخذ بعين الاعتبار وجود شق علوي في أعلى الشاشة، من خلال اعتباره جزءاً من الشاشة، بحيث لا يوجد فيه مكان للمس أو الأوامر، وستتيح هذه الميزة للمطورين أيضاً تحديد أبعاد هذا الشق، ليتلاءم مع كل الهواتف التي تأتي بهذا التصميم. وهناك 4 خيارات للاختيار بينها، وهي شاشة بدون شق None، شاشة بشق ضيق Narrow display cutout، شاشة بشق طويل Tail display cutout وشاشة بشق عريض Wide display cutout.

 

Multi-camera API

 

أضافت الشركة في هذه النسخة من نظام أندرويد دعم واجهة برمجية لتعدد الكاميرات، تتيح للمطورين البث بأكثر من كاميرا في الوقت نفسه، وسيتمكن المطورون من التغيير بين الكاميرات المستخدمة في عملية البث في الهاتف الواحد الذي يعمل بنظام تشغيل Android P.

 

واي فاي round trip time

 

يسمح نظام واي فاي round trip time بتحديد أماكن الهاتف الخاص بالمستخدم داخل الأماكن المغلقة، مثل المنازل وغيرها، كما يمكن معرفة المسافة بين الهاتف ونقطة اتصال WiFi بدقة تصل إلى المترين فقط. وهذا يعني أنه يمكن قياس المسافة بين الجهاز وأقرب نقطة وصول واي فاي لتحديد الموقع الداخلي، ويستخدم البروتوكول نظام الموقع الحالي بأندرويد للحفاظ على الخصوصية وعدم الاتصال بنقاط وصول واي فاي.

 

الأمان

 

 

سيوفر التحديث أيضاً العديد من خيارات الأمان وتحديثاته المتقدمة، وذلك عن طريق العديد من اختيارات الأمان المتوافرة مع استخدام بصمة اللمس بشكل أكثر في التطبيقات المختلفة، عن طريق إظهار مربع حوار نصي لتأكيد الأمان، كما أن نظام التشغيل سيغير إعدادات الأمان الخاصة بالهواتف لاستخدام نظام TLS الأكثر أماناً، وسيمنع أيضاً الوصول إلى الميكروفون والكاميرا ومستشعرات الهاتف من التطبيقات غير النشطة، مما يعني أنه إذا كان التطبيق لا يعمل بشكل نشط، فلن يتلقى التطبيق بيانات من الميكروفون والكاميرا أو المستشعرات المختلفة.

وتعد الكاميرا من أبرز عناصر الأجهزة التي تضع المستخدمين في مواقف محرجة، إذا تم اختراقها. ومع أن التطبيقات لا يمكنها الوصول إلى الكاميرا من دون إذن المستخدم، إلا أن كثيراً من الناس يبدون مخاوف من الأمر، خاصة إذا أعطى المستخدم أحد تطبيقاته إذناً بالوصول إليها من دون قصد، أو كان التطبيق مطوراً على نحو يمكنه اختراق الكاميرا من دون علمه، لذا فإن الأمان من أبرز مميزات هذا النظام، وخصوصاً تراخيص الوصول إلى الكاميرا، حيث يمكن أن يمنع التطبيقات غير المرغوب بها بالدخول إلى الكاميرا الخاصة، وهذا بعدما وجد المطورون أنه قد يحدث كثير من الأشياء غير المرغوب فيها، مثل تسجيل فيديو بطريقة سرية، أو التقاط صور من دون معرفة المستخدم على الإطلاق من قبل هذه التطبيقات.

وأضاف المطورون أن هذا الإصدار سيمنع التطبيقات من استخدام الميكروفون، حتى يسمح المستخدم بذلك، والهدف من هذا هو تعزيز الأمن والخصوصية للمستخدم.

 

إشعارات الرسائل ودعم الصور

 

يمكن للتطبيقات الآن استخدام الإشعارات المسماة «MessagingStyle» الجديدة لعرض المحادثات أو إرفاق الصور والملصقات، كما تشمل اقتراحات لردود ذكية من دون الدخول الى البرنامج، فقط من خلال استخدام صفحة الإشعارات بأعلى الشاشة.

كما سيدعم Android P صيغة ملفات الصور عالية الكفاءة HEIF الجديدة التي تحمل ضعف بيانات صور JPEG، مع الحفاظ على نفس حجم الملف، وتسمح HDR VP9 للمطورين ببناء دعم تشغيل لدقة HDR على تطبيقاتهم.

 

نظام أسرع

 

حسّن النظام وقت تشغيل أندرويد ART، الذي سيسمح للتطبيقات بالبدء بشكل أسرع، وعدم استهلاك قدر كبير من ذاكرة النظام، كما أن التطبيقات المكتوبة بلغة برمجة Kotlin ستعمل بشكل أسرع.

هذا النظام التجريبي مخصص حالياً لمطوري البرمجيات؛ لأنهم سيكونون أول من يستخدم النسخة التجربية من نظام Android P، لذا تجب الإشارة إلى أن هذه النسخة من النظام يمكن أن تعاني عدم الاتزان، وقد يواجه المستخدمون العديد من المشاكل التي قد تصل إلى عدم القدرة على فتح الجهاز، مثلما حدث مع نسخة العام الماضي للمطورين.

لن يطول الانتظار كثيراً للتعرف على خصائص نظام أندرويد الكاملة بشكل رسمي، فمن المتوقع الإعلان عنها خلال مؤتمر المطورين السنوي Google I/O المقرر في 8 مايو المقبل، ومن المرجح أيضاً أن تكشف الشركة عن الاسم الرسمي لهذا الإصدار من نظام الأندرويد.

إقراء المزيد