هل سقطت «F16» بسبب الثقة المفرطة؟!

الثلاثاء: 28 جمادى أول 1439 - 13 فبراير 2018 - 06:05 مساءاً عـربي و عـالمي
هل سقطت «F16» بسبب الثقة المفرطة؟!

صورة أرشيفية

قالت صحيفة هآرتس الإسرائيلية، إن التحقيق الأولي الذي أجرته القوات الجوية الإسرائيلية في حادث إسقاط مقاتلة F16 في سورية، أظهر أنه ربما يكون بسبب "الثقة المفرطة" من الطيارين الإسرائيليين في الآونة الأخيرة، الذين لم يتعرضوا لأي ضربات منذ سنوات طويلة قد تكون السبب الرئيسي لسقوط المقاتلة الأميركية الصنع.

وأوضحت الصحيفة أن التحقيق يظهر أن طائرة واحدة على الأقل ظلت على علو شاهق، ما جعلها في مرمى بطاريات الدفاع الجوي، وأطلق نحو الطائرة عدد غير عادي من الصواريخ، وصل عددها إلى أكثر من 20 صاروخا من نوع "إس أيه-5 إس" بعيد المدى، و"إس أيه-17 إس" قصير المدى.

وأشارت إلى أنه من غير الواضح سبب تجاهل الطيارين للتحذيرات بشأن إجراء "مراوغة كاملة" لتجنب تلك الصواريخ، مرجحة أن يكون ذلك بسبب الثقة المفرطة.

 

وسبق أن رجحت وسائل إعلام إسرائيلية أن سبب إصابة المقاتلة يكمن في تركيز طاقمه على قصف الأهداف، وتجاهله الخطر الذي تشكله قوات الدفاع الجوي السورية.

وفي شهادرة مسرَّبة لطياري F16، شرح الطياران الناجيان تفاصيل عمليتهما ضد أهداف عسكرية في سورية، مؤكدين أنهما كانا "مركزين" على مهمتهما. وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، أمس، إن التحقيق الأولي أظهر أن نيران الدفاعات الجوية الإسرائيلية استهدفت طائرة أخرى من أصل 8 طائرات مقاتلة هاجمت أهدافا سورية وإيرانية في سورية بعد إسقاط الدرون الإيرانية. وأضافت الصحيفة أن "الطائرة تمكنت من الإفلات من الصواريخ".

ووفقا للصحيفة، فإن تشكيلين يتكونان من 4 طائرات مقاتلة شاركا في الهجوم على أهداف سورية وإيرانية في سورية بعد إسقاط طائرة إيرانية بدون طيار، قالت إسرائيل إنها اخترقت أجواءها.

إقراء المزيد