( محلب ) : مؤتمر إعمار العراق رسالة كويتية لدعم الشعوب العربية التي عانت الإرهاب

الثلاثاء: 28 جمادى أول 1439 - 13 فبراير 2018 - 07:32 صباحاً مال و إقتصاد
( محلب ) : مؤتمر إعمار العراق رسالة كويتية لدعم الشعوب العربية التي عانت الإرهاب

إبراهيم محلب

قال مساعد رئيس جمهورية مصر العربية للمشروعات القومية والاستراتيجية المهندس إبراهيم محلب ان «المؤتمر الدولي لإعادة إعمار العراق رسالة من الكويت واميرها سمو الشيخ صباح الاحمد للعالم، بضرورة دعم ومساندة الشعوب العربية التي عانت من الارهاب، لإيمان سموه بالعروبة، ووحدة الصف».
 وقال محلب، الذي يرأس الوفد المصري إلى المؤتمر، في مؤتمر صحافي عقده مساء أول من أمس، بمقر اقامته في فندق شيراتون الكويت، ان «الشيخ صباح حقاً قائد العمل الانساني، وصدقاً الكويت مركزاً للعمل الانساني»، مؤكداً ان «هذا اللقب ليس من السهل الحصول عليه على المستوى العالمي». وأضاف ان «مؤتمر اعمار العراق رسالة انسانية قوية للعالم ان هناك الزاما وواجبا تجاه دولة دمرها الارهاب».
 وأكد ان «مواجهة الارهاب تخلق توازنا في المنطقة، كون الارهاب بلا حدود ويضرب العالم من كل اتجاه، وعندما نقضي على جيب من جيوب الارهاب، فهناك شعب دفع ثمن القضاء عليه فأقل شيء نفعله هو الوقوف الى جانبه». وأشار الى ان «الكويت تلعب دائما أدواراً مقدرة في التمسك بالعروبة وارسال رسائل انسانية في ظل وجود شعوب تحتاج للدعم والمساندة كشعب العراق الشقيق معربا عن الأمل في تحقيق الأهداف المرجوة في الوقف الى جانب العراق الشقيق وبقوة». وقال «حجم الدمار في المنطقة العربية يفرض على مصر دورها الطبيعي مهما كان التحدي» لافتا الى انها كانت تواجة ارهابا قويا إلا انها استطاعت تحقيق بطولات في الانشاءات نفتخربها وتبعث برسائل تفاؤل لكل الدول المتضررة من الارهاب.
ولفت الى ان زيارته الأخيرة للعراق، وحضور مؤتمر اعمار العراق كان بتكليف من الرئيس عبد الفتاح السيسي، موضحا ان مصر قادرة على مد يد المساعدة لكل مكان محتاج للمساندة وانها تعرض خبرتها وطاقتها الفنية في تنفيذ مختلف المشاريع التنموية. وأشار الى ان تلك الزيارة كانت للاطلاع على كم التحديات التي تواجه الشعب العراقي، وان مشاركة مصر في مؤتمر إعمار العراق رسالة قوية من القيادة السياسية ان مصر تقف في صف العراق وتهنئة انهم استطاعوا اجتثاث جذور الارهاب. وأكد عمق العلاقات الكويتية - المصرية المتميزة وانها علاقة تاريخية واستراتيجية في تطور مستمر بقيادة سمو الأمير والرئيس السيسي، لافتا الى ان هناك استثمارات كويتية قوية مرحب بها في مصر.
 وأشار محلب الى دور مصر المحوري في دعم ومساندة كل الدول العربية، مؤكدا انه «واجب مصر تجاه اشقائها، ولها دور كبير وتستطيع العمل في العراق وسورية واليمن طالما هناك تنمية» لافتا الى أن اجندة مصر واضحة في عدم التدخل في وحدة الاراضي والوقوف الى جانب الشعب العراقي. وأكد ان مشاركة مصر في إعمار العراق لن يشكل عبئا عليها في ظل وجود الامكانات الفنية والتجارب التي خاضتها مصر في السنوات الماضية والتي تستطيع من خلالها تصدير الأمل للعالم أجمع وليس العراق فقط. وقال ما حدث في مصر ليس بالأمر السهل وانما طفرة في عالم المشروعات، مشيرا الى انها استطاعت على سبيل المثال اضافة 25 الف ميغاوات خلال ثلاث سنوات، وسبعة آلاف كيلو متر طرق، في ظل ظروف صعبة وتحديات بفضل قوة شعب يمتلك ارادة وتحمل الكثير لتحقيق ما تم تحقيه من انجازات.
وأكد ان محاربة الارهاب الذي كان يخطط لهدم الدولة لم يعطل عجلة التنمية بل ان مصر صارت بالتوازي في القضاء عليه وتحقيق التنمية الشاملة في مختلف المجالات وعلى كل الأصعدة بل انها استطاعت ان تعيد بناء الدولة من جديد وتحقق انجاز في المشاريع التنموية. وبين ان مصر تلعب الان دور رئيس ليس على مستوى الدول العربية فحسب وانما على مستوى الدول الافريقية والعالم. وأشار الى حجم المشروعات التي تنفذها، وانها تسابق الزمن ومنها مشاريع الاستزراع السمكي والتي تعد من أكبر المشاريع على مستوى العالم اضافة الى المشاريع الزراعية والصناعية، مؤكدا ان مصر على طريق الرؤية الشاملة والتنمية المستدامة.
وتابع «مقومات منظومة الاستثمار تتوفر في مصر، بدءا من موقعها الجغرافي المتميز ومجتمعها الشبابي وفقا للتكوينة الديموغرافية للشعب، حيث ان اكثر من 50 في المئة من المجتمع هم من فئة الشباب وكذلك المرافق والبنية التحتية والطاقة والغاز والطرق والاتصالات، فضلا عن قانون الاستثمار الذي تم اقراره بعد مراجعة الكثير من قوانين الاستثمار حيث يعد من اكثر القوانين الجاذبة وله لائحة تنفيذية مرنة للغاية بالإضافة الى السوق الكبير الذي يتجاوز 100 مليون نسمة ناهيك عن الاتفاقيات الدولية التي وقعت عليها مصر عربيا وافريقيا واوربيا».
وقال «حجم الاستثمار في مصر ارتفع في الآونة الأخيرة وان التدفقات المالية الواردة من الخارج تشهد زيادة كبيرة. وارتفاع معدلات النمو في الاقتصاد المصري ينعكس على المواطن ويلمسها في كثير من الإنجازات التي تحققت في السنوات الأخيرة» كاشفا عن «انخفاض معدلات التضخم في مصر بشكل شهري، وهناك مؤشرات تجعل المواطن العادي يشعر بحدوث تطور وتحسن في الحياة المعيشية منها ما يتعلق بالتامين الصحي ومشروعات الصرف الصحي التي يتم تنفيذها وفق برنامج مضغوط والطرق الجديدة التي تم إنجازها وساهمت بشكل كبير في توفير الوقت والجهد في معظم انحاء الجمهورية».
واكد محلب ان الأسعار في مصر تشهد انخفاضا ملحوظا، مشيرا الى ان اغلب السلع الأساسية شهدت انخفاضا في الأسعار ومنها اللحوم والفراخ والاسماك خصوصا بعد انجاز مشروعات الاستزراع السمكي التي ساهمت في زيادة الإنتاج بمعدل 32 في المئة. وفي ما يتعلق بالقطاعات الأخرى، مثل الصحة والتعليم وغيرها، اكد محلب «الدولة بدأت بالفعل بالتطوير في هذه القطاعات، الا انها لابد وان تتطلب المزيد من الوقت وهناك مؤشرات على بداية التطور في القطاع التعليمي منها على سبيل ماصرح به الرئيس عبد الفتاح السيسي من تخصيص مليار جنيه لرعاية المبتكرين ومنحهم قروض ميسرة بلا فوائد».
ورحب «بمقترح تطبيق مشروع التأمينات الاجتماعية على المصريين في الخارج ووعد بدراسته وتقديمه لوزير القوى العاملة ووزيرة التضامن الاجتماعي حتى يكون للمصري في الخارج معاش تقاعدي» مشيرا الى ان هذا النوع من التأمين سيشمل المصريين في الداخل والخارج. وردا على سؤال حول التسهيلات للمستثمرين الخليجيين اكد ان «قانون الاستثمار الجديد من اكثر القوانين جذبا للاستثمار على مستوى العالم، وابوابنا مفتوحة ولدينا ديناميكية كبيرة لتشجيع الاستثمار في مصر من خلال رؤية واضحة حيث ان جذب الاستثمار في مصر على رأس اولوياتنا».
وحول ملف التعديات على أملاك الدولة اكد ان «هذا الملف قديم وان مساحة الأراضي التي شهدت تلك التعديات تقارب مليوني فدان وكانت له الكثير من التراكمات الا ان الدولة بذلت جهودا كبيرة في هذا الاطار من خلال كافة الأجهزة، حيث حققنا نجاحات كبيرة وتم تقنين هذه التعديات وفق قواعد واضحة تشمل الأراضي الزراعية والمناطق السكنية وغيرها وهناك لجان مختصة تجتمع بشكل دوري وترفع تقارير للرئيس السيسي».

إقراء المزيد