( الإمارات للشحن الجوي ) نقلت 2.5 مليون طن بضائع في 2017

الخميس: 24 ربيع ثانى 1439 - 11 يناير 2018 - 08:19 صباحاً مال و إقتصاد
( الإمارات للشحن الجوي )  نقلت 2.5 مليون طن بضائع في 2017

نمو قوي لعمليات الشركة خلال العام الماضي

اختتمت الإمارات للشحن الجوي، ذراع الشحن التابعة لطيران الإمارات، عام 2017 بنجاح تام، وحققت نمواً قوياً في عملياتها. 
وواصلت الناقلة خلال العام مواكبة التغيرات في سوق الشحن العالمية، وإطلاق حلول متخصصة لخدمة صناعات متعددة، كما استمرت في الاستثمار في تطوير البنية التحتية. 
وزاد إجمالي الشحنات بين يناير وديسمبر 2017، في مركزي الناقلة الرئيسيين في مطار دبي الدولي ودبي ورلد سنترال على 2.5 مليون طن.
وأطلقت «الإمارات للشحن الجوي» خلال عام 2017 مجموعة حلول شحن متخصصة تلبي متطلبات العملاء كافة، وقد شملت «الإمارات فارما» و«الإمارات ويلز» و«الإمارات فريش».
وحظيت «الإمارات فارما»، المنشأة المخصصة لمناولة الأدوية الحساسة للحرارة من المنشأ وحتى وجهتها النهائية، بإقبال كبير من قبل العملاء في جميع أنحاء العالم، إذ سجلت شحنات الأدوية التي جرى نقلها نمواً بنسبة 38 في المئة منذ إطلاق هذه الخدمة.
وتعاونت الناقلة مع شركة «دوبونت» لتطوير منتجات «الأغلفة البيضاء المتفوقة» (White Cover Xtreme)، التي توفر حماية قصوى للشحنات في مختلف الأحوال الجوية، سواء وسط الحرارة العالية أم البرودة الشديدة أو الرطوبة المرتفعة. 
وتحظى منشآت «الإمارات للشحن الجوي» في دبي بالاعتماد والمصادقة بموجب توجيهات الاتحاد الأوروبي لممارسات التوزيع الجيد، للمنتجات الطبية للاستخدام البشري. وتؤكد شهادة الاعتماد التزام الناقلة بالتوجيهات الصارمة في نقل ومناولة المنتجات الدوائية.
وساعدت مجموعة منتجات «الإمارات فريش»، من جهة أخرى، المنتجين في جميع أنحاء العالم على نقل الفاكهة والخضار والزهور والمنتجات سريعة العطب، بما في ذلك الأسماك الطازجة واللحوم. 
ونقلت «الإمارات للشحن الجوي» خلال عام 2017 ما يزيد على 285 ألف طن من المنتجات سريعة العطب عبر شبكة خطوطها. 
وكشفت الناقلة في فبراير الماضي، النقاب عن ملصق ضخم لوردة على إحدى طائرات الشحن التابعة لها، لإبراز مساهمة الشحن الجوي في صناعة الزهور.
ونقلت الشركة منذ إطلاقها «الإمارات ويلز»، نحو 150 سيارة شهرياً على مدار العام، وليس خلال ذروة موسم الصيف، إذ تعاونت الناقلة مع عملاء من الأفراد، ومع أبرز مصنعي وموزعي السيارات لنقل السيارات الفارهة.
وأكدت الشركة في بيان لها، أنه مع سعيها الدائم إلى توفير حلول شاملة ومتخصصة، فإنها على استعداد دائم لمواصلة تلبية احتياجات العملاء في صناعات أخرى بما في ذلك التجارة الإلكترونية.
كما أبرمت الشركة في مايو 2017، شراكة تشغيلية استراتيجية مع ناقلة الشحن العالمية «كارغولوكس»، في عدد من الجوانب التشغيلية التي تشمل الحجوزات والنقل المشترك ورحلات الشحن العارضة (تشارتر) ومتابعة نقل الشحنات عبر مركزيهما. 
وأعلنت الناقلتان في أكتوبر 2017 عن عقد اتفاقية رمز مشترك لرحلات الشحن، إذ تشغل «الإمارات للشحن الجوي» منذ يوليو الماضي طائرة «بوينغ 747» مستأجرة من «كارغولوكس».
ووقعت «الإمارات للشحن الجوي» مذكرة تفاهم مع مركز محمد بن راشد للفضاء، أصبحت بموجبها الشريك اللوجيستي المفضل لهذا المركز المتطور لبحوث وتطوير علوم الفضاء والتقنية المتقدمة في دبي. 
ووقعت الناقلة أيضاً مذكرة تفاهم مع «دبي كوميرسيتي»، لتطوير حلول جديدة لقطاع التجارة الإلكترونية العالمي وترسيخ مكانة دبي كمركز للتجارة الإلكترونية.
وتستخدم «الإمارات للشحن الجوي» طاقة الشحن التي يوفرها أسطول «طيران الإمارات»، المكون من 254 طائرة ركاب ذات جسم عريض، كما تشغل 14 طائرة شحن (13 طائرة بوينغ 777F وطائرة بوينغ 747-400ERF)، وقد نقلت عام 2017 شحنات إلى أكثر من 140 وجهة خلال رحلات منتظمة أو تشارتر.
وزادت الشركة بالإضافة إلى تسييرها رحلات شحن منتظمة إلى لوكسمبورغ ابتداءً من 12 يونيو 2017، خدماتها في هونغ كونغ من 22 إلى 26 رحلة أسبوعباً، إذ شملت الشحنات التي جرى نقلها خلال العام الخيول والسيارات الفارهة واليخوت والمعدات الثقيلة ومحركات الطائرات.

إقراء المزيد