سيدة إيرلندية تبلغ من العمر 73 عامًا تلتقي بوالدتها لأول مرة في حياتها

الأحد: 28 جمادى أول 1440 - 3 فبراير 2019 - 02:59 مساءاً أخبار المجتمع
سيدة إيرلندية تبلغ من العمر 73 عامًا تلتقي بوالدتها لأول مرة في حياتها

صورة أرشيفية

التقت امرأة إيرلندية تبلغ من العمر 73 سنة بوالدتها، لأول مرة في حياتها، بعد رحلة بحث شاقة استمرت لسنوات طويلة.

 
وذكرت صحيفة "ذي ميرور"، أن باولين جونز، القاطنة في مدينة دبلن، ألقيت أمام دار للأيتام في صندوق للأحذية عندما كانت حديثة الولادة.
 
وسرعان ما تبنتها إحدى العائلات، وعاشت باولين فترة من الزمن في كنف تلك الأسرة قبل أن تعرف الحقيقة.
 
وبدأت باولين رحلة البحث عن والدتها الحقيقية عندما عرفت بأمر تبنيها، ولم تستطع العثور في الفترة الأولى إلا على أقارب بعيدين فقط.
 
وأجرت المرأة اختبار الحمض النووي منذ عامين، للعثور على والدتها البيولوجية، وقد تباطأت في اتخاذ هذا الإجراء لأنها لم ترغب بالإساءة إلى والديها بالتبني ولكي لا تجرح مشاعرهما.
 
كما أن خوف باولين من أن أمها الحقيقية لا تريد التواصل معها، هو ما أخرها في إجراءات فحص الحمض النووي. إلا أنها أقدمت على هذه الخطوة بتشجيع وتحريض شديدين من أولادها وأحفادها.
 
وعثرت باولين أخيرا على والدتها، كاثلين، البالغة من العمر 94 عاما، في نوفمبر تشرين الثاني عام 2018، والتقت أيضا بأربعة من أقاربها.
 
وتعيش والدة باولين الآن في دار لرعاية المسنين وتعاني من الخرف، لذا فقد بدا لابنتها في أول زيارتين، أنها لا تفهم ما يقال لها ولم تتعرف عليها. لكنها في الزيارة الثالثة نادت باولين جونز بـ "ابنتي". وعرفت باولين من أخيها، الذي تعرفت عليه مؤخرا، أن والدتها سمتها عند الولادة ماري.
 
وقالت باولين: "نحن متشابهتان إلى حد كبير، لدرجة أنني فزعت من مقابلتها في المرة الأولى. لدينا نفس الحركات والإيماءات. من كان يظن أنني سأجدها وأنا في الـ 73 من عمري".
 
وتأسف باولين بشدة لأن حالة والدتها الصحية متردية ولا تستطيع الإجابة عن سؤال قض مضجعها سنوات طويلة: "لماذا تخلت عنها وهي صغيرة؟"، وأيضا كانت تأمل في أن تعرف من هو والدها.

إقراء المزيد