إعادة هيكلة القوى العاملة: توظيف 30 شابا في البنك الاهلي المتحد

الأربعاء: 27 ربيع أول 1440 - 5 ديسمبر 2018 - 04:40 مساءاً منوعات
إعادة هيكلة القوى العاملة: توظيف 30 شابا في البنك الاهلي المتحد

صورة أرشيفية

الكويت - أعلن برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة عن توظيف 30 شابا كويتيا من حملة المؤهل الجامعي والدبلوم والثانوية العامة في البنك الاهلي المتحد.
وقالت نائبة مدير عام شؤون القوى العاملة الوطنية في البرنامج ايمان الانصاري في تصريح صحفي اليوم انه تم تعيين هؤلاء الشباب بوظيفة (خدمة الاتصال) في البنك مشيرة الى انهم جميعا من الذكور وأعمارهم ما بين 18 و30 سنة.
واوضحت الانصاري ان عملية التعيين تمت بالتعاون مع البنك الأهلي المتحد من خلال اجراءات تسجيل الباحثين عن عمل وحضور حلقة الارشاد الوظيفي للمتقدمين وإجراء مقابلات معهم.
واضافت ان ذلك يأتي إيمانا من البرنامج بضرورة العمل على تحقيق رؤية واستراتيجية الدولة في زيادة تنمية القوى العاملة الوطنية في مختلف مؤسسات القطاع الخاص من خلال بناء الشراكة في التنمية لتكون العمالة الوطنية هي المكون الاكبر للعاملين في الجهات غير الحكومية وغرس روح التحدي وحب العمل في نفوس الشباب.
وذكرت انه سوف يتم خلال المرحلة المقبلة تعيين شباب اخرين في البنك الاهلي المتحد وكذلك في مؤسسات اقتصادية اخرى معربة عن الشكر للقائمين على البنك الأهلي المتحد لتعاونهم الدائم مع البرنامج لتحقيق رؤية الدولة التنموية في المجال المصرفي بشكل خاص والقطاعات الاخرى بشكل عام.
ومن جانبه اشاد مدير إدارة الموارد البشرية في البنك نقيب أمين بجهود البرنامج وتعاونه الدائم مع البنك وتوفير كافة الامكانات لإجراء مقابلات شخصية مع المتقدمين للعمل في البنك.
وقال أمين ان البرنامج قام بتوفير 200 شاب لاختيار ما يناسب البنك من موظفين معتبرا ان البرنامج يدعم المسيرة الاقتصادية للبلاد من خلال ما يقوم به اضافة إلى دعم العمالة الوطنية وتسهيل عملها في القطاع الخاص.
وأكد ان البنك الاهلي المتحد يدعم بقوة عملية توظيف المواطنين في القطاع الخاص كاشفا ان نسبة الكويتيين العاملين في البنك تصل الى 64 بالمئة من اجمالي عدد الموظفين و"لا توجد لدينا مشكلة في زيادة هذه النسبة".
وأوضح ان توظيف هذا العدد اليوم يهدف الى "استثمار الشباب" مبينا وجود خطة لنقلهم الى ادارات اخرى مع ترقيات مستقبلية للحفاظ عليهم وتطوير أدائهم وقدراتهم وابداعاتهم.

إقراء المزيد