لصوص سرقوا بريد الفنطاس وتركوا آثار أقدامهم

الثلاثاء: 27 شوال 1439 - 10 يولية 2018 - 12:10 مساءاً حوادث وقضايا
لصوص سرقوا بريد الفنطاس وتركوا آثار أقدامهم

صورة أرشيفية

هل ترشد آثار الأقدام عن لصوص البريد؟
سؤال يسعى رجال مباحث الأحمدي إلى البحث عن إجابته من خلال تقفيهم أثر أقدام أفراد عصابة استولت على صناديق مشتركين من مكتب بريد الفنطاس الخالي من كاميرات المراقبة والحراسة الأمنية.
وفي التفاصيل فإن موظفي مكتب بريد الفنطاس الكائن في قطعة 2، فوجئوا لدى وصولهم إلى مقر عملهم بتعرض الباب الرئيسي للكسر، وبمباشرتهم لعملهم واستطلاع الأمر اكتشفوا أن عملية سرقة نفذت ليلاً، وأن عدداً من الأشخاص مجهولي الهوية حطموا الباب الخارجي وانتزعوا صناديق ومتعلقات خاصة بالمركز، هربوا بها إلى جهة غير معلومة.
الموظفون لم يجدوا أمامهم سوى إبلاغ عمليات «الداخلية»، فأحيل البلاغ إلى مديرية أمن الأحمدي لينتقل إلى الموقع رجال الأمن ومباحث الأحمدي، وتم انتداب الأدلة الجنائية لرفع البصمات عن الموقع والأشياء التي يرجح أن المتهمين تركوا بصماتهم عليها، كما عثر على آثار أقدام في أرضية المكتب قد تكون دليلاً لكشف هويات الفاعلين.
وأفاد مصدر أمني بأن «الأمنيين سجلوا قضية سرقة عن طريق الكسر أحيلت إلى مباحث الأحمدي الذين تولوا مهمة البحث والتحري في المكان الذي تم استهدافه، خصوصاً أنه يفتقد إلى وجود كاميرات المراقبة والحراسة».

إقراء المزيد